جديد الموقع

 
 عدد الضغطات  : 2972
 
 عدد الضغطات  : 1346


أعين بلا دموع . . . ... [ الكاتب : نوف - آخر الردود : سلطان حرب - عدد الردود : 2 - عدد المشاهدات : 221 ]       »     تكفون ياحرب الوفاء و... [ الكاتب : سلطان حرب - آخر الردود : سلطان حرب - عدد الردود : 5 - عدد المشاهدات : 249 ]       »     هل تريد ان تكون انت ... [ الكاتب : سلطان حرب - آخر الردود : سلطان حرب - عدد الردود : 2 - عدد المشاهدات : 142 ]       »     قصيده [ الكاتب : ابو ركان - آخر الردود : سلطان حرب - عدد الردود : 1 - عدد المشاهدات : 141 ]       »     قصيده [ الكاتب : ابو ركان - آخر الردود : سلطان حرب - عدد الردود : 1 - عدد المشاهدات : 103 ]       »     مصرف الراجحي والتطبي... [ الكاتب : عبدالعزيز الحربي - آخر الردود : سلطان حرب - عدد الردود : 1 - عدد المشاهدات : 151 ]       »     نخبة قبيلة حرب تهنيك... [ الكاتب : سلطان حرب - آخر الردود : عبدالعزيز الحربي - عدد الردود : 2 - عدد المشاهدات : 167 ]       »     حفل قبيلة الهنادسه م... [ الكاتب : خضر الخصيفي - آخر الردود : الجابري العمري - عدد الردود : 7 - عدد المشاهدات : 3023 ]       »     بعض العلاقات.... حم... [ الكاتب : نوف - آخر الردود : سلطان حرب - عدد الردود : 1 - عدد المشاهدات : 484 ]       »     لا شفت من دنياك قلة ... [ الكاتب : نوف - آخر الردود : سلطان حرب - عدد الردود : 1 - عدد المشاهدات : 200 ]       »     إرنست هيمنجواي ( 189... [ الكاتب : عبدالعزيز الحربي - آخر الردود : سلطان حرب - عدد الردود : 1 - عدد المشاهدات : 354 ]       »     عطونا علوم الامطار [ الكاتب : سلطان حرب - آخر الردود : عبدالعزيز الحربي - عدد الردود : 25 - عدد المشاهدات : 1928 ]       »     خدمة أبشر من الجوازا... [ الكاتب : عبدالعزيز الحربي - آخر الردود : عبدالعزيز الحربي - عدد الردود : 1 - عدد المشاهدات : 426 ]       »     شفاء من ألف داء لكنّ... [ الكاتب : عبدالعزيز الحربي - آخر الردود : الجابري العمري - عدد الردود : 1 - عدد المشاهدات : 332 ]       »     بشرى سارة: علاج كورو... [ الكاتب : الجابري العمري - آخر الردود : الجابري العمري - عدد الردود : 3 - عدد المشاهدات : 248 ]       »    

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
قريبا
بقلم :
قريبا

العودة   شبكة نخبة قبيلة حرب > ¤§©¤ القسم العام ¤©§¤ > نخبة السفر والسياحة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-06-2009, 01:07 AM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Aug 2009
العضوية: 4809
المشاركات: 2,424 [+]
بمعدل : 1.35 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 22
نقاط التقييم: 10
خالد محمد زويد الخصيفي

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
خالد محمد زويد الخصيفي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : نخبة السفر والسياحة
Thumbs up المملكـــــــــــــــة المغربية




المملكـــــــــــــــة المغربية



التسمية
يرجع أصل تسمية المغرب إلى العرب القدماء وتعني مكان غروب الشمس؛ حيث اعتقدوا حينها أن الشمس تغرب في أرض المغرب. دخل العرب المسلمون المغرب أثناء الفتوحات الإسلامية لشمال أفريقيا. المغاربة يستعملون أحياناً اسم المروك وهو اسم محلي مغربي اختصاراً لاسم مراكش التي تعني أرض الله أو أرض الرب بالأمازيغية. يُعتقد أنّ الإسبان هم من استعملها لأول مرة عند انهزامهم أمام المرابطين وذلك لكون مراكش كانت عاصمة الدولة. وكان القدماء يسمون المغرب أسماء شتّى من بينها "تامورت نغ" (أرضنا). و يستعمل الاوروبيون نفس التسمية المشتقة من مراكش و يقول الفرنسيون (ماروك Maroc) اما الجيران من الاسبان يستعملون (مارويكوس Marruecos) اما الاتراك فيستعملون كلمة فاس نسبتا إلى عاصمة المغرب القديمة فاس و الفرس كلمة مراكش نسبة إلى مملكة مراكش. وقديما سماه اللا تينيون بمملكة موريتانيا وتعني بلاد المورو و كانت تجمع المغرب و الأجزاء الغربية من الجزائر الحالية.

التاريخ:
- التاريخ القديم
عرف المغرب تعاقب عدة حضارات: الحضارة الآشولية (700.000 سنة ق.م)، الحضارة الموستيرية (120.000 و40.000 سنة ق.م)، الحضارة العاتيرية (40.000 سنة و20.000 سنة ق.م)، الحضارة الإيبروموريزية (21.000 سنة ق.م)، الحضارة الفينيقية، الحضارة البونيقية، الحضارة الموريطانية، الحضارة الرومانية.

فسيفساء رومانية في مدينة وليلي.أحدثت الإمبراطورية الرومانية مراكز شتى، ذات أهداف عسكرية؛ ففي هذه الفترة، عرف المغرب انفتاحاً تجارياً مهماً على حوض البحر الأبيض المتوسط. سنة 285، تخلت الإدارة الرومانية على كل المناطق الواقعة جنوب اللكوس ما خلا سلا و موكادور. مع بداية القرن الخامس الميلادي، خرج الرومان من كل مناطق المغرب
بعد ثورة العباسيين وسقوط الأمويين انفصل المغرب عن الخلافة العباسية وأسس الأدارسة أول دولة إسلامية مستقله بالمغرب سنة 788م.

كان مؤسس الدولة الإدريسية المولى إدريس بن عبد الله قد حل بالمغرب الأقصى فاراً من موقعة فخ قرب مكة (786)، استقر بمدينة وليلي حيث احتضنته قبيلة أوْرَبَة الأمازيغية ودعمته حتى أنشأ دولته. تمكن من ضم كل من منطقة تامسنا هي منطفة الشاوية حالياً بتحديد مدينة سطات والمناطق المجاورة، فزاز ثم تلمسان. اغتيل المولى إدريس الأول بمكيدة دبرها الخليفة العباسي هارون الرشيد ونفذت بعطر مسموم. بويع ابنه إدريس الثاني بعد بلوغه سن الثانية عشر. قام هذا الأخير ببناء مدينة فاس كما بسط نفوذه على مجمل المغرب.

-التاريخ الحديث

المدفعية الفرنسية في الرباط عام 1911.فرض على المغرب نوع من الحماية، جعل أراضيه تحت سيطرة فرنسا وإسبانيا بحسب ما تقرر في مؤتمر الجزيرة الخضراء (أبريل 1906)، وهي تتيح للدول الإستعمارية المشاركة في تسيير المغرب مع احتفاظه ببعض السيادة ورموزه الوطنية، بعثت فرنسا بجيشها إلى الدار البيضاء في غشت 1907، انتهى الأمر بالسلطان إلى قبول معاهدة الحماية في 3 مارس 1912. وقتها أصبح لإسبانيا مناطق نفوذ في شمال المغرب (الريف) وجنوبه (إفني وطرفاية). في 1923 أصبحت طنجة منطقة دولية. أما باقي المناطق بالمغرب فقد كانت تحت سيطرة فرنسا.

في 18 نوفمبر عام 1927، تربع الملك محمد الخامس على العرش وهو في الثامنة عشرة من عمره، وفي عهده خاض المغرب المعركة الحاسمة من أجل الاستقلال عن الحماية. في 11 يناير 1944 تم تقديم وثيقة المطالبة بإنهاء حماية المغرب واسترجاع وحدته الترابية وسيادته الوطنية الكاملة. في 9 أبريل 1947 زار محمد الخامس مدينة طنجة حيث ألقى بها خطاب طنجة الذي أدى إلى تصعيد المقاومة (جيش التحرير) لإنهاء الحماية. في 20 أغسطس 1953 نفي محمد الخامس والأسرة الملكية إلى مدغشقر واندلع بالمغرب ما يعرف بثورة الملك والشعب. تربع الحسن الثاني على العرش كملك للمغرب في 3 مارس 1961، في ديسمبر 1962 تمت المصادقة بواسطة الاستفتاء على أول دستور يجعل من المغرب ملكية دستورية.

العلم والشعار



علم المغرب هو اللواء الأحمر تتوسطه نجمة خماسية خاتَم خضراء، يعتقد أن اللون الأحمر يرمز إلى الجهاد ودماء المدافعين عن الوطن، النجمة الخماسية الخاتم إلى أركان الإسلام الخمسة، واللون الأخضر إلى الانتماء إلى الإسلام.





أما شعار المغرب فهو ترس حمري، يعلوه نصف شمس مشرقة، ذو خمسة عشر شعاعا ذهبيا فوق ساحة لازودية تضم جبال الأطلس، وعلى جانبي الشعار أسدان أطلسيان׃ أسد اليمين مجنّب وأسد اليسار مواجه، وبالترس شريط ذهب عليه آية قرآنية

النشيد الوطني
النشيد الشريف ([فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات . إضغط هنا للتسجيل]): كتبه علي الصقلي الحسيني ولحنه ليو مورغان. هو النشيد الوطني الرسمي للمغرب منذ الاستقلال عن الحمايات سنة 1956. كان النشيد الوطني المغربي عبارة عن لحن موسيقي فقط دون كلمات، بعد أن سحبت منه كلماته التي كانت تمجد لليهود المغاربة، إلى غاية 1970 حين تأهل منتخب كرة القدم لكأس العالم بالمكسيك، كأكبر محفل عالمي تعزف فيه الأناشيد الوطنية آنذاك، حيث أمر الملك الراحل الحسن الثاني الكاتب علي الصقلي بكتابة كلمات النشيد الوطني بالحفاظ على نفس اللحن ليردده اللاعبون بالمكسيك أثناء عزف النشيد.
كلمات النشيد الوطني :

منبت الأحرار، مشرق الأنوار
منتدى السؤدد وحماه، دمت منتداه وحماه
عشت في الأوطان، للعلى عنوان
ملء كل جنان، ذكرى كل لسان
بالروح، بالجسد، هب فتاك، لبى نداك
في فمي وفي دمي هواك ثار نور ونار
إخوتي هيا، للعلى سعيا
نشهد الدنيا، أن هنا نحيا
بشعار: الله، الوطن،الملك

المشاكل الحدودية
إسبانيا تحتل مدينتي سبتة ومليلية المغربيتين بالإضافة إلى الجزر الجعفرية
، ويسبب هذا النزاع أزمة في العلاقات بين البلدين من حين لآخر.

اما الصحراء المغربية فقد شب نزاع عليها بعد انسحاب الاحتلال الإسباني منها عام 1975 حيث طالب المغرب باسترجاع الصحراء المغربية من الاحتلال الإسباني، أثناء المفاوضات الإسبانية مع المغرب طالبت موريتانيا بجزء من الصحراء المغربية بدعوى أن للسكان تقاليد شبيهة بالتقاليد الموريتانية، بينما دعت جبهة البوليساريو إلى إقامة دولة منفصلة في منطقة الصحراء الغربية تسمى (الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية)

المبادرة الوطنية للتنمية البشرية
التي تخص الأعمال الاجتماعيةتراجع المغرب في ترتيب مؤشر الأمم المتحدة للتنمية البشرية بثلاث نقط إذ انتقل إلى الرتبة 126 من بين 177 دولة حيث صنف تقرير الأمم المتحدة للتنمية البشرية لعام 2007 - 2008 المغرب ضمن البلدان ذات التنمية البشرية المتوسطة لكن بمؤشر أقل من المتوسط العالمي. تم تصنيف الدول وفقا لأربعة مؤشرات مركبة تضم متوسط العمر، مستوى التعليم، مستوى الدخل الفردي وكيفية توزيع الثروة.

رغم ارتفاع معدل الأعمار في المغرب ليتجاوز 70 سنة فإن هذا المعدل يظل أقل من معدلات الأعمار المسجلة في الدول المتقدمة، وكذا المؤشرات المتعلقة بصحة الطفل والأم حيث لا زالت مبعث قلق و مصدر ذي انعكاسات سلبية على التنمية البشرية بالبلاد، حيث يرى البعض أن البلاد لم تصل بعد إلى التعامل الأمثل مع الأمراض المنتشرة في البلدان الفقيرة، إضافة إلى ذلك، يظل ولوج الخدمات الطبية غير كاف وغير متكافئ. كما أن حالة الوحدات التطبيبية والمستشفيات ظلت تتأرجح بين الاستقرار والتراجع.

على الرغم من مجهودات الدولة الموجهة إلى مكافحة آفة الفقر والتقليص من حدته حيث استطاعت أن تقلل من نسبته من 50% خلال سنة 1960 إلى 14,2% حاليا، إلا أنه نظرا للنمو الديمغرافي فإن العدد المطلق للفقراء استقر في خمسة ملايين أي في المعدل المتوسط وذلك ناتج عن البطالة ، من بينهم ثلاثة أرباع من يتواجدون بالعالم القروي

المجتمع
الثقافة والحضارة
المغرب بلد متعدد في مكوناته القومية والسكانية واللغوية والثقافية، عبر تاريخ المغرب احتضن هذا البلد كثيراً من العناصر البشرية القادمة سواء من الشرق (الفينيقيون واليهود والعرب)، أو من الجنوب (إفريقيا جنوب الصحراء)، أو من الشمال (الرومان، الوندال، واليهود). وكان لهذه المكونات البشرية جميعها أثر على التركيب العرقي والاجتماعي الذي صار يضم تعدداً قومياً بالإضافة إلى البربر، حيث امتزج العرب (عرب المشرق و الأندلس بنسبة قليلة) بالأفارقة (بنسبة قليلة)، ودينياً يبقى الإسلام هو الدين الرسمي للدولة مع وجود أقليتين يهودية ومسيحية.

يضم المغرب أيضاً عدداً من مواقع التراث العالمي، و هي معالم تقوم لجنة التراث العالمي في اليونسكو بترشيحها ليتم إدراجها ضمن برنامج مواقع التراث الدولية، يعتبر كل موقع من مواقع التراث ملكا للدولة التي يقع ضمن حدودها، ولكنه يحصل على اهتمام من المجتمع الدولي للتأكد من الحفاظ عليه للأجيال القادمة. تشترك جميع الدول الأعضاء في الاتفاقية والبالغ عددها 180 دولة في الحفاظ على هذه المواقع والتي يتوفر المغرب على العديد منها.

1- مدينة وليلي الأثرية (بالإنجليزية: Volubilis) هي مدينة مغربية تقع على بعد ثلاث كيلومترات غرب مدينة مولاي إدريس زرهون.
تاريخ
ساهمت عدة ظروف طبيعية في استقرار الإنسان بهذا الموقع منذ عهد قديم لعل أهمها وفرة المياه (وادي الخمان ووادي فرطاسة ) والأراضي الزراعية ومواد البناء (محاجر جبل زرهون) إضافة إلى إشراف المدينة على منطقة فلاحية خصبة .

ورد ذكر وليلي في عدة مصادر تاريخية ، وقد كشفت الحفريات الأركيولوجية التي أقيمت بالموقع منذ بداية هذا القرن على عدة بنايات عمومية وخاصة . ومن الراجح أن الإستيطان به يرجع إلى القرن الثالث ق.م كما تدل على ذلك إحدى النقائش البونيقية .
خلال فترة حكم الملك يوبا الثاني وابنه بطليموس الأمازيغي ما بين سنة 25 ق.م و40 م شهدت وليلي ازدهارا كبيرا أهلها لتصبح عاصمة لـ موريطانيا الطنجية بعد سنة 40 م، عرفت وليلي خلال فترة حكم الأباطرة الرومان تطورا كبيرا وحركية عمرانية تتجلى من خلال المعابد، والمحكمة والحمامات ، وقوس النصر، وكذا المنازل المزينة بلوحات الفسيفساء ومعاصر الزيتون.
كما كشفت الحفريات عن بنايات ضخمة ولقى أثرية مختلفة كالأواني الفخارية والأمفورات والنقود ومجموعة مهمة من المنحوثات الرخامية والبرونزية، تشكل جزءا مهما من معروضات المتحف الأثري بالرباط .
يضم موقع وليلي عدة بنايات عمومية شيدت في أغلبها من المواد المستخرجة من محاجر جبل زرهون ، نذكر منها معبد الكابتول (سنة217 م ) وقوس النصر والمحكمة والساحة العمومية . كما تضم المدينة عدة أحياء سكنية تتميز بمنازلها الواسعة المزينة بلوحات الفسيفساء ، نخص بالذكر منها الحي الشمالي الشرقي ( منزل فينوس ، منزل أعمال هرقل، قصر كورديان ... ) والحي الجنوبي (منزل أورفي) . كما أبانت الحفريات الأثرية على آثار معاصر للزيتون ومطاحن للحبوب ،وبقايا سور دفاعي شيد في عهد الإمبراطور مارك أوريل (168 -169 م) ، يمتد على مسافة تناهز 2.35 كلم ، تتخلله ثمانية أبواب وعدة أبراج للمراقبة .
يكتسي هذا الموقع طابعا خاصا سواء من حيث أهميته التاريخية والأركيولوجية أو السياحية ، إذ يمثل أحد أهم المواقع الأثرية بالمغرب وأكثرها إقبالا من طرف الزوار .
وفي سنة 1997 م حظيت وليلي بتسجيلها ضمن مواقع التراث العالمي.







2- "قصر آيت بن حدو" الذي يقع بإقليم ورززات هو عبارة عن تجمع بنايات تقليدية شيدت من الطين ومحاطة بسور دفاعي مقوى بالأبراج، ويتميز بالبساطة والمتانة في وصف . ويعتبر هذا القصر ، بهندسته المتميزة ، نموذجا للسكن التقليدي بالجنوب المغربي.



3- مدينة الجديدة "مازاكان" هي مدينة ساحلية بالمملكة المغربية و عاصمة إقليم الجديدة. كانت عبارة عن قصبة صغيرة برتغالية تم احداثها سنة 1514. التصميم الأول لهذه القصبة كان للأخوين " فوانسيسكو ودييكو دوارودا" وهما مهندسان يتمتعان بشهرة كبيرة نظرا لإنجازاتهما سواء في البرتغال أو في المدن المغربية المحتلة. تم توسيع " مازاكان" سنة 1541 من طرف البرتغال خصوصا بعد انسحابهم من أكادير وآسفي وأزمور. كما تم وضع تصميم نهائي لها من طرف مهندس إيطالي يعمل لحساب البرتغال معروف بنمط معماري خاص به استعمله في دول أخرى كما هو الشأن في مازاكان.

مع توسيع هذه القصبة، عرفت هذه الأخيرة نموا حضاريا مهما وهكذا تم بناء عدة منازل وبنايات مدنية وعسكرية خصوصا بين 1541 و 1548. عمر البرتغاليون مدة 267 سنة تقريبا تخللتها حروب وفترات هدنة وعدة علاقات حضارية مع المغاربة، حتى مجيء السلطان سيدي محمد بن عبد الله (1790-1757) حيث حاصر مازاكان مدة شهرين اضطر معها البرتغال إلى الإنسحاب من المدينة. بعد استرجاع المغاربة لهذه المدينة بقيت خالية حوالي 50 سنة، عرفت خلالها باسم "المهدومة". في سنة 1820، أمر السلطان مولاي عبد الرحمان " باشا" المنطقة بإعادة بناء المنازل المهجورة، وبناء مسجد وإعادة تعمير المدينة الجديدة. وبالرغم من محاولة إضفاء طابع إسلامي على المدينة وذلك من خلال بناء المسجد إلا أن المدينة حافظت على بعض مميزات الماضي البرتغالي بما في ذلك أماكن العبادة والصلاة. تصميم قصبة الجديدة يشبه تصاميم قصر chambord في فرنسا وقصر Evoramonte بالبرتغال. القصبة البرتغالية كانت محاطة بسور يعزلها عن باقي المدينة وتصميمها هو على شكل نجمة رباعية الشكل. هذه الخصائص المعمارية تذكر بهندسة بداية العهد الحديث والمتميز بظهور الأسلحة النارية.

خضعت المدينة للاحتلال الأسباني خلال 1580-1640 ثم للإحتلال البرتغالي للفترة ما بين 1640-1769 إلى ان استطاع السلطان سيدي محمد بن عبد الله تحريرها من قبضة البرتغال سنة 1769



4- مدينة الصويرة هي مدينة مغربية مطلة على المحيط الأطلسي لها تاريخ عريق، وذات طابع معماري متميز. شهدت مدينة الصويرة في السنوات الأخيرة نشاطا سياحيا كبيرا. تاريخها يرجع إلى ما قبل الميلاد فالفنيقيون جعلوا منها قنطرة للرسو في جزيرة موغادور حين كانوا يسافرون عبر البحر إلى الإكوادور.

يوبا الثاني ملك موريتانية الطنجية أنجز فيها معملا لصناعة الصباغات المستخرجة من المحار (la pourpre) وكان يصدرها للرومان. بعد ذلك استقر بها البرتغاليون والسلاطين السعديين. فالفاتح الحقيقي والواضع مدينة الصويرة في مسارها الجغرافي والتارخي هو السلطان العلوي سيدي محمد الثالث بن عبد الله الذي أوكل مهمة إعادة بنائها في نسختها الحالية إلى تيودور كومود في سنة 1760 م.

مدينة الصويرة تحتوي بكتافة على العديد من الساحات والأسوار للأثار التاريخية الساحرة والعظيمة. هذه التحفة مليئة ببنايات أثرية متناسقة، ارث ثقافي من أجيال سابقة مع بنايات عصرية موضوعية ونكتشف من خلالها أسوار، سقالة "la sqala" بأبواب ضخمة.ويؤكدالباحث جمال الدين فالح الكيلاني ان مدينة الصويرة العراقية هي أيضا من أجمل المدن العراقية حيث تقع على نهر دجلة وتحيط بها البساتين الجميلة وهي قضاء تايع لمحافضة واسط العراقية والصويرة العراقية بحق جنة العراق الأوسط



5-موكادور
هذا الموقع عبارة عن جزيرة صغيرة توجد قرب مدينة الصويرة ، ويعتبر من أهم المواقع الفينيقية بغرب البحر الأبيض المتوسط . أتبثت الحفريات الأثرية التي أجريت بالجزيرة وجود بقايا أركيولوجية تتمثل في أواني فخارية وأحفورات يرجع أقدمها إلى النصف الثاني من القرن السابع قبل الميلاد . وقد دلت الأبحاث الأركيولوجية أن جزيرة موكادور عرفت فترة فراغ ما بين القرن الخامس والأول ق.م ، إلا أن وجود بعض القطع الفخارية ترجع للقرن الرابع ق.م يدل على وجود علاقات تجارية بين الجزيرة وباقي مدن موريتانية الطنجية بالمغرب القديم . في عهد الملك الأمازيغي يوبا الثاني ، عرفت الجزيرة ازدهارا مهما إذ كانت تتواجد بالموقع مصانع لإستخراج الصباغة الأرجوانية . دلت الحفريات الأثرية على استيطان الجزيرة خلال الفترة الرومانية إلى حدود القرن الخامس الميلادي.













عرض البوم صور خالد محمد زويد الخصيفي   رد مع اقتباس
قديم 12-06-2009, 01:13 AM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Aug 2009
العضوية: 4809
المشاركات: 2,424 [+]
بمعدل : 1.35 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 22
نقاط التقييم: 10
خالد محمد زويد الخصيفي

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
خالد محمد زويد الخصيفي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : خالد محمد زويد الخصيفي المنتدى : نخبة السفر والسياحة
Thumbs up رد: المملكـــــــــــــــة المغربية

6- مدينة فاس هي ثالث أكبر مدن المملكة المغربية بعدد سكان يزيد عن 1.7 مليون نسمة وأكثر من المليونين مع حساب المناطق المجاورة (زواغة بنسودة عين الله (إحصائيات 2004 م). تأسست مدينة فاس 182 هجري/ 4 يناير 808 (808-01-04) (العمر 1201)، على يد إدريس الثاني الذي جعلها عاصمة الدولة الإدريسية بالمغرب، حيث احتفلت المدينة سنة 2008 بعيد ميلادها ال1200. وتنقسم فاس إلى 3 أقسام، فاس البالي وهي المدينة القديمة، وفاس الجديد وقد بنيت في القرن الثالث عشر الميلادي، والمدينة الجديدة التي بناها الفرنسيون إبان فترة الاستعمار الفرنسي.



تاريخها
يعود تاريخ مدينة فاس إلى القرن الثاني الهجري، عندما قام إدريس بن عبد الله مؤسس دولة الأدارسة عام 172هـ الموافق لعام 789 م ببناء مدينة على الضفة اليمنى لنهر فاس. وفد إلى مدينة فاس عشرات العائلات العربية من القرويين ليقيموا أول الأحياء في المدينة والذي عرف باسم عدوة القرويين. كما وفد إليها الأندلسيون الذين أرغموا على الهجرة من الأندلس ليكونوا حي عدوة الأندلسيين. وكان هناك حي خاص لليهود وهو حي الملاح. بعد وفاة إدريس الأول بعشرين سنة أسس ابنه إدريس الثاني المدينة الثانية على الضفة اليسرى من النهر. وقد ظلت المدينة مقسمة هكذا إلى أن دخلها المرابطون فأمر يوسف بن تاشفين بتوحيدهما وجعلهما مدينة واحدة فصارت القاعدة الحربية الرئيسية في شمال المغرب للدول المتتالية التي حكمت المنطقة بالإضافة لكونها مركزا دينيا وعلميا في شمال أفريقيا وأسست فيها جامعة القرويين عام 859 م التي كانت مقصد الطلاب من جميع أنحاء العالم الإسلامي وأوروبا.

كانت مدينة فاس أحد ركائز الصراع بين الأمويين في الأندلس والفاطميين في شمال أفريقيا. ظلت المدينة تحت سيطرة الأمويين في الأندلس لمدة تزيد على الثلاثين عاما وتمتعت خلال تلك المدة بالازدهار الكبير. وعندما سقطت الخلافة الأموية بقرطبة وقعت مدينة فاس تحت سيطرة أمراء زناتة الحكام المحليين للمغرب في تلك الفترة، سيطر بعدها المرابطون على المدينة، وتلاهم الموحدون الذين حاصروا المدينة تسعة أشهر ودخلوها في عام 1143 م. قام بنو مرين بالسيطرة على المدينة بعد سقوط دولة الموحدين واتخذوها مركزا لهم بدلا من مراكش، وأنشؤوا مدينة ملكية وإدارية جديدة عرفت بالمدينة البيضاء. في عهد المرينيين عرفت مدينة فاس عصرها الذهبي إذ قام أبو يوسف يعقوب المنصور ببناء فاس الجديدة سنة 1276 م وحصنها بسور وخصها بمسجد كبير وبأحياء سكنية وقصور وحدائق.

وأصبحت مركزا للدولة العلوية في المغرب في 1649 م، وبقيت مركزا تجاريا هاما في شمال أفريقيا. ظلت المدينة

7- مراكش هي ثالث أكبر مدينة مغربية تقع في جنوب وسط المغرب، ويسكنها أكثر من مليونين ساكن. بناها السلطان المسلم يوسف بن تاشفين عام 454 هجرية الموافق ل 1062 ميلادية، كعربون محبة لزوجته زينب النفزاوية. يرجع اسم مراكش إلى الكلمة الأمازيغية أمور ن ياكوش أي بلاد الله حيث يستعمل الأمازيغ كلمة تامورت أو أمور التي تعني البلاد كثيرا في تسمية البلدان و المدن.
ومازال كثير من العرب وكل الإيرانيين يسمون المغرب ب مراكش.



وصف مراكش
وصفت مراكش بأنها المدينة الحمراء، الفسيحة الأرجاء، الجامعة بين حر وظل ظليل وثلج ونخيل، عاصمة دولة المرابطين والموحدين والسعديين، قال فيها صاحب وفيات الأعيان: مراكش مدينة عظيمة بناها الإمام يوسف وهي قاعدة بلاد المغرب وقطرها ومركزها وقطبها، فسيحة الأرجاء، صحيحة الهواء، بسيطة الساحة ومستطيلة المساحة، كثيرة المساجد، عظيمة المشاهد، جمعت بين عذوبة الماء، واعتدال الهواء، وطيب التربة، وحسن الثمرة، وسعة الحرث، وعظيم بركته.

8- تطوان (بالأمازيغية: Tittawin)، هي مدينة مغربية، أحيائها القديمة أندلسية الطابع، تقع في منطقة فلاحية على ساحل البحر الأبيض المتوسط، بين مرتفعات جبل درسة وسلسلة جبال الريف. تتميز تطوان بقدرتها الحفاظ على الحضارة الإسلامية الأندلسية فيها، مع تكيفها المستمر مع الروافد الثقافية الواردة إليها، مما أثرى وميز تاريخها العريق.



تاريخ تطوان ضارب في القدم فهي مبنية على أنقاض مدينة كانت تسمى بتمودة. وجدت حفريات وآثار من مدينة تمودة يعود تاريخها إلى القرن الثالث قبل الميلاد. دمرت تمودة حوالي عام 42 ق.م من طرف الجيوش الرومانية. أما اسم تطوان أو تطاون فهو موجود حسب المراجع منذ القرن الحادي عشر الميلادي.

في أوائل القرن الرابع عشر وتحديدا عام 1307 م، أعاد السلطان المريني أبو ثابت بناء المدينة كقلعة محصنة يقال أن هدفه كان الانطلاق منها لتحرير مدينة سبتة. وفي خضم تلك الحروب دمر الملك الإسباني هنري الثالث المدينة عن آخرها سنة 1399 م.

يبدأ تاريخ المدينة الحديث منذ أواخر القرن الخامس عشر، عند سقوط غرناطة سنة 1492 على يد ملوك الكاثوليك فردناند وإيزابيل أي منذ أن بناها الغرناطي سيدي علي المنظري، وهو اسم أصبح رمزا ملازما لمدينة تطوان. خرج آلاف المسلمين وكذلك اليهود من الأندلس ليستقروا في شمال المغرب عموما وعلى أنقاض مدينة تطوان، فعرفت هذه المدينة مرحلة مزدهرة من الإعمار والنمو في شتى الميادين فأصبحت مركزا لاستقبال الحضارة الإسلامية الأندلسية.

المواجهات العسكرية مع إسبانيا والبرتغال في القرنين السادس عشر والسابع عشر، حيث كانت أساطيل تطوان تشكل خطرا دائما على مصالح العدو الخارجي، كان لها الأثر البالغ خاصة من الناحية العمرانية حيث بنيت قلع وأسوار للدفاع عن المدينة. كذلك تجارة المغرب مع أوروبا(إسبانيا وإيطاليا وإنجلترا) خلال القرنين السابع عشر والثامن عشر، كانت كلها عبر مدينة تطوان التي كانت آنذاك من أهم الموانئ المغربية حيث كانت البواخر تقوم برحلات بين تطوان وكل من جبل طارق، مدينة الجزائر، مرسيليا، ليفورنو.

9- مدينة العرائش تاريخ غني وحضارات متعددة:

مدينة العرائش من أقدم المدن المغربية، عرفت أربع حقب فينيقية وقرطاجية ورومانية وإسلامية، كما تسبب موقعها الإستراتيجي في تعرضها للغزوات الإيبيرية، هذا التعاقب الحضاري ساهم في منح المدينة العديد من المعالم التاريخية التي تعكس غنى ثقافة المدينة والتي حافظت بالخصوص على آثار الوجود الإيبيري الذي اندمج مع العمارة الإسلامية بجانب طابعها الأمازيغي الدائم، في حين تظل ليكسوس المدينة القديمة شاهدة على عظمة فترة تاريخ المغرب القديم. في الورقة التالية نتابع أهم المراحل التاريخية للمدينة وابرز معالمها الحضارية

تقع مدينة ليكسوس على بعد 3 كيلومترات من العرائش على ربوة في مدخل المدينة شمالا وعلى ضفة نهر اللوكوس وقد تم اختيار الموقع من طرف الفنيقيين لسهولة الاتصال عبر النهر المؤدي إلى المحيط الأطلسي .ثم تعاقب على المنطقة الرومان الذين شيدوا مجموعة من المدن المغربية القديمة مثل : تمودا ( تطوان) وليلي ( منطقة فاس) تنجيس ( طنجة) ...الخ. إلا أن المنطقة سكنها الأمازيغ قبل أي شعب آخر.

تعرضت مدينة العرائش لحملات استعمارية عدة حيث تعتبر من الثغور المهمة والإستراتيجية بشمال المغرب وقد أولاها ملوك المغرب اهتماما بالغا لموقعها القريب من أوروبا ولصد هجمات البرتغال والإسبان حيث كانت امنياتهم احتلال المدينة بأي طريقة كانت ، فقد حاول البرتغاليون احتلالها عدة مرات الأولى سنة 1489 م من خلال بناء قلعة ثم سنة 1504 و1508 م تم صد هجماتهم ثم سنة 1575 م حيث جيَش ملك البرتغال حملة لاحتلال العرائش من خلال مهاجمتها واحتلالها عن طريق البحر مما نتج عنها وقوع معركة وادي المخازن المشهورة وانهزامهم فيها. فترة الاستعمار الأسباني عرفت عدة مراحل من خلال تصورهم للمدينة وذلك باعطائها أهمية بالغة في مخططاتهم التوسعية : الأولى بدأت سنة 1607 - 1608م ولكن دون جدوى إلى أن تم لهم ذلك سنة 1610 من خلال معاهدة تسليم المدينة للإسبان مقابل مساعدتهم لأحد ملوك السعديين ضد اخيه وهو محمد الشيخ، دام مقامهم بها 80 سنة إلا ان حررها مولاي إسماعيل أحد ملوك الدولة العلوية سنة 1689 م ، ولكن نواياهم الاستعمارية استمرت إلى أن تم احتلالها مرة ثانية سنة 1911م من خلال عملية انزال عسكري بحري على شاطئها . مميزات المدينة أنها تشتمل على ثقافتين المغربية والاسبانية وخصوصية الهندسة المعمارية التي مازالت آثارها موجودة لحد الآن مثلها مثل مدن شمال المغرب وهذا التأثير كان في اللغة ونمط الحياة السكاني إلا أنه الآن تغير من خلال هجرة سكان البوادي إلى المدينة. يمتاز وسط المدينة المسماة بساحة التحرير بجمالية البنايات المكونة من مختلف المدارس الهندسية الأوروبية المعروفة آنذاك والتي تمنحنا نماذج من الهندسة الموريسكية الجديدة التي يعتبر المغرب المرجع الأساسي لها، وتعتبر هذه بمثابة عنصر ارتباط مع المدينة القديمة ،والملاحظ في هذه البنايات التي تزخر بها هذه الساحة تعرضها للإهمال، وإن عدم ترميمها من جديد سيجعلها مهددة بالانهيار وقد تم هدم إحداها وتغييرها ببناية عصرية لا تمت لتلك الهندسة القديمة بصلة، كما جاء في موقع إلكتروني خاص بمدينة العرائش.



أما السوق فيشمل محلات بيع الخضر واللحوم والسمك وأشياء أخرى، هذا السوق ذو العمارة المتميزة ويذكر أن مبنى السوق المركزي للعرائش، هو عمل أنجزته الإدارة الإسبانية في عهد الحماية بالمغرب، وضع حجره الأساسي سنة 1924، وهو مشروع للمهندس أندريس جالمبس ندال، واستأنفه بعده سنة 1925 المهندس ليون أورزايس، مهندس مجلس الأعمال المحلية، والذي قام بإدخال بعض التغييرات الخارجية عليه، وقد انتهت عملية البناء سنة 1928، حيث بدأ العمل به منذ ذلك التاريخ، وإلى اليوم. ومن حيث معالمه العمرانية، فالبناية تشغل فضاء كاملا بالحي الإسباني بالعرائش، بمساحة 60 على 60 مترا، وقد عرفت هذه المعلمة عدة مشاكل بسبب الإهمال المتكرر إلى أن تم اصلاح وترميم هذا البناء من طرف حكومة الأندلس الإسبانية على اثر اتفاقية مع المجلس البلدي للمدينة. أما المدينة القديمة فتتميز بالطراز المغربي القديم ، المتكون من أزقة ضيقة، متصلة بعضها مع بعض وأبنية متلاصقة ومتجانسة من خلال ألوانها الأبيض والأزرق، تمتاز بيوتها من الداخل بالطابع العربي الأندلسي المتكون من وسط البيت وغرف عالية السقف ومنقوشة بأشكال هندسية إسلامية غاية في الجمال والروعة، وتتخلل أزقتها الضيقة بوابات مشهورة مثل باب القصبة ، باب البحر، باب القبيبات، باب المدينة ومساجد عتيقة كجامع الكبير المبني في القرن13م ومحاطة بسور من كل الجهات ومتلاسق مع الحصون التي كانت تحيط بها وتحميها من الغزاة الاجانب الوافدين عن طريق البحر من برتغاليين واسبان. أي زائر لمدينة العرائش ليس له إلا أن يقف مشدودا إلى بناية الكوماندانسيا المعروفة بصومعتها والتي كانت تتوسطها ساعة ، يمكن رؤيتها من عدة أماكن بالعرائش ، هذا البناء بناه مولاي إسماعيل خلال زيارته للمدينة واتخذها قصرا له, لكن بعد استرجاعها من طرف الإسبان خلال حملتهم الأولى على المدينة ، وقد شيدها الأسبان على أنقاض قصر مولاي إسماعيل واخيرا استعملها الإسبان كمقر للقيادة العسكرية خلال استعمارهم المدينة مرة ثانية بعد سنة 1911م وأدخلوا عليها تحسينات مما جعلهم يتخذونها مقر الحاكم العسكري أثناء احتلالهم للمدينة، مكانها وراء حي القصبة قرب المتحف الاثري ومسجد الأنوار، روعي في بنائها الفن المغربي- الأندلسي - حيث تتوفر على مأذنة وزخارف إسلامية، وقد تعرضت هذه المعلمة للتخريب بعض الشيء، من خلال إتلاف ساعتها الشهيرة في أعلى الصومعة وقد ذكر ان الأسبان اخذوها معهم عند رحيلهم من المدينة وبعض معالمها وقد تم اصلاحها اخيرا. حصن القبيبات الذي يقع فوق مقر الحراسة القديم المشرف على المحيط الاطلسي ومدخل نهر اللوكوس المحادي لحي القبيبات بالمدينة القديمة، يعتبر من الحصون القديمة التي كانت تمتاز بها المدينة، حيث أمر السلطان أحمد المنصور ببناء حصنين جديدين خلال القرن 16م وتحتل هذه القلعة مكان قلعة النصر التي شيدت في العصر الوسيط .حيث روعيت فيه الأسس الفنية السائدة في إيطاليا خلال القرن 16الميلادي وذلك من خلال تصميمها من طرف أسير ايطالي. وقد أخدت عدة أسماء واستعملت كمستشفى مدني في عهد الإسبان إلى أن امتدت إليها يد الإهمال حيث لم يبق منها إلا الأطلال . حصن الفتح المعروف حاليا ببرج اللقلاق تم بناؤه من خلال النصر الذي احرزه السلطان احمد المنصور الذهبي على البرتغاليين خلال القرن السادس عشر الميلادي وموقعه الآن وسط المدينة محاطاً بالحديقة العامة على جنبات شارع محمد الخامس .وقد حافظ على مقوماته رغم الاهمال الذي يعرفه من خلال عدم استغلاله سياحيا من طرف المجلس. المتحف الأثري للمدينة هو عبارة عن قلعة بناها السلطان يوسف بن عبد الحق المريني حاكم الدولة المرينية1279 ميلادية، ثم استعمله الإسبان عند استعمارهم للمدينة كمخزن للأسلحة ومكان للقضاء ويقع قرب حي القصبة من الخلف مجاور للكوماندنسيا على ربوة تطل على مدخل المدينة من الشمال ونهر اللوكوس ، وأصبح يحتوي على جل الآثار التي تؤرخ للمدينة خلال فترة الفنيقيين والإغريق والرومان ثم الفترة الإسلامية. ،وقد تم اتخاذه متحفا أثريا للمدينة سنة 1973ويحتوي على تحف وجدت في حفريات الموقع والتي تعرفنا بالحضارات التي توالت منذ العهد الفنيقي إلى العصر الإسلام.



10- مدينة أصيلة أو "أرزيلا ، أصيلا" مدينة مغربية تقع على شاطئ المحيط الأطلسي. فقد شهدت هذه المدينة على مدى ثلاثة عقود من الزمن، تحولات هامة على مستوى البنيات التحتية والمرافق العمومية وأشكال العمران، واستطاعت أن تتحول إلى قطب ثقافي وسياحي هام، يحج إليها آلاف المثقفون كل سنة.



يعود تاريخ نشأة مدينة أرزيلا / أصيلة إلى أكثر من ألفي سنة. فقد سكنها الأمازيغ قبل الفنيقيون والقرطاجنيون، إلى أن تحولت إلى قلعة رومانية محتلة تحمل اسم " زيليس " على بعد أربعين كيلومتر جنوب " طنجة ". وفي القرن العاشر الميلادي، قدم إليها النورمانديون من صقلية واستقروا بها، واحتلها البرتغاليون سنة 1471 م ليشرفوا من خلالها على سفنهم التجارية عبر المحيط الأطلسي. وبعد معركة الملوك الثلاثة التي وقعت سنة 1578 م والتي سقط فيها ملك البرتغال سان سيباستيان صريعا في معركة وادي المخازن، استطاعت المدينة أن تتخلص من الاحتلال البرتغالي على يد أحمد المنصور السعدي سنة 1589 م، لكنها سرعان ما سقطت في يد الإسبانيين الذين استمر احتلالهم لها إلى غاية سنة 1691، وهي السنة التي أعادها السلطان مولاي إسماعيل إلى نفوذ الدولة العلوية.

وفي بداية القرن العشرين، أصبحت مدينة أصيلة معقلا للقائد الريسوني الذي بسط انطلاقا منها نفوذه على الكثير من الأراضي الشمالية، قبل أن يطرده منها الإسبانيون سنة 1924 ويحكموا قبضتهم عليها حتى مرحلة الاستقلال. المدينة العتيقة تُعتبر المدينة العتيقة لمدينة أصيلة فضاءً ساحرا بدروبها الضيقة وأزقتها الأنيقة وبمنازلها المتشحة بالبياض في تراص ّ جميل، وأبوابها ونوافذها المتلفعّة بزرقة مُشعة واخضرار براق، وبجدارياتها المُزينة برسوم فنانين تشكيليين من مختلف المدارس والأجيال، وبالأسوار المحيطة بها التي يعود تاريخها إلى عهد البرتغاليين. ويمكن الدخول إلى أحياء المدينة العتيقة عبر ثلاثة أبواب هي باب القصبة، وباب البحر، وباب الحومر، وتوجد بداخلها قيسارية لمنتجات الصناعة التقليدية، وساحة " القمرة " التي تقام بها سهرات الهواء الطلق خلال الموسم الثقافي للمدينة، وساحة أخرى تشرف على البحر يسميها الأهالي ساحة " الطيقان " تؤدي إلى بُريْج " القريقية " الشهير الذي يطل على المحيط، والذي يمكن من خلاله الاستمتاع بغروب الشمس ومشاهدة ميناء المدينة وإلقاء نظرة على ضريح سيدي أحمد المنصور أحد المجاهدين الذين تصدوا إلى الاحتلال البرتغالـي. وتتميز أحياء المدينة القديمة بنظافتها الفائقة وبالتنافس الكبير بين سكانها في تزيين واجهات بيوتهم بالأغراس والنباتات، وهوالأمر الذي يمكن أن يتيح لأحدهم فرصة الفوز بجائزة البيئة التي يتم الإعلان عن نتائجها خلال الموسم الثقافي. معالم المدينة يعتبر قصر الريسوني من أهم معالم المدينة العتيقة، يعود تاريخ بنائه إلى بداية القرن العشرين، وأصبح يحمل اسم " قصر الثقافة ".



مهرجان المدينة
ولا بد لكل من زار هذا القصر أن يقف مشدوها منبهرا بجمال بنائه، وبهاء عمرانه، ورونق نقوشه المنبثقة من الفن العربي الإسلامي الأصيل، وقد تم ترميمه في منتصف التسعينيات ليصبح فضاء يحتضن بعضاً من أنشطة موسم أصيلة الثقافي، إذ تُقام به ورشات فنون الرسم والنحت والحفر وبعض السهرات الفنية. وعلى بعد أمتار قليلة من باب القصبة، يوجد مركز الحسن الثاني للملتقيات الدولية الذي كان في الأصل مخزنا للحبوب، قبل أن يُعاد بناؤه وفق هندسة جميلة، ويتحول إلى مقر رسمي لمؤسسة منتدى أصيلة وفضاء لاحتضان المفكرين والأدباء والمثقفين والمبدعين من مختلف مناطق العالم خلال أشغال جامعة المعتمد بن عباد الصيفية في إطار فعاليات الموسم الثقافي.

وبجوار باب البحر، غير بعيد عن مركز الحسن الثاني للملتقيات الدولية، يوجد برج " القمرة " التاريخي الذي قضى به دون سيباستيان ملك البرتغال ليلته الأخيرة قبل قيادة جيوشه إلى معركة وادي المخازن، وقد أعيد ترميمه في بداية التسعينيات بمشاركة وزارة الثقافة المغربية ودولة البرتغال بمبادرة من جمعية المحيط بعدما كان آيلا إلى الزوال، وهوالآن يحتضن معارض خاصة بالفنون التشكيلية والصور الفوتوغرافية. وفي مدخل المدينة العتيقة من جهة باب القصبة، توجد حديقة " تشيكايا أوتامسي " التي شُيّدت تكريما لهذا الشاعر الكونغولي الراحل الذي كان أحد أصدقاء مدينة أصيلة الأوفياء. أما خارج أسوار المدينة العتيقة، فتوجد معلمة مهمة في الطريق الرئيسي الرابط بين أصيلة والعرائش تسمى " كدية السلطان "، هي عبارة عن فضاء على شكل مسرح دائري صغير في الهواء الطلق، يعلوه نصب إسمنتي على شكل موجة من تصميم الفنان التشكيلي محمد المليحي، شُيّد فوق ربوة كان قد توقف بها المغفور له محمد الخامس أثناء مروره من مدينة أصيلة متوجها إلى مدينة طنجة لإلقاء خطاب 9 أبريل سنة 1947.

غير أن أهم معلمة حديثة خارج الأسوار، هي مكتبة الأمير بندر بن سلطان التي تم افتتاحها رسميا ضمن فعاليات ملتقى أصيلة الأول لسينما جنوب ـ جنوب في صيف 2004، وهي بناية رائعة مزودة بأحدث الأجهزة السمعية البصرية وتتوفر على قاعة سينمائية وأخرى للمطالعة وأخرى للندوات، وبجوار هذه المكتبة توجد حديقة أُطلق عليها اسم " حديقة محمد عزيز الحبابي " تكريما لهذا المفكر المغربي الراحل، وتم تدشينها في الصيف الماضي خلال فعاليات الموسم الثقافي. وما زالت مدينة أصيلة إلى حد الآن تعيد تهيئة فضاءاتها لتساير طموحاتها في أن تصبح عاصمة للثقافة العربية بامتياز، حيث الأشغال الآن جارية لتهييء ساحة محمد الخامس بتصميم جديد.

أهم شخصيات المدينة
أنجبت مدينة أصيلة عدة شخصيات في مجال السياسة والفن والصحافة،على رأسهم وزير الخارجية المغربي السابق محمد بنعيسى والفنان محمد المليحي والإعلامي أحمد البوعناني والإعلامي محمد واموسي الذي يعمل صحافيا في قناة يورونيوز الأوروبية ومديرا لمكتب تلفزيون دبي في باريس ، وكذلك المهندس رشيد كورمة و غيرهم من الأسماء












عرض البوم صور خالد محمد زويد الخصيفي   رد مع اقتباس
قديم 12-06-2009, 01:16 AM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Aug 2009
العضوية: 4809
المشاركات: 2,424 [+]
بمعدل : 1.35 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 22
نقاط التقييم: 10
خالد محمد زويد الخصيفي

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
خالد محمد زويد الخصيفي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : خالد محمد زويد الخصيفي المنتدى : نخبة السفر والسياحة
Thumbs up رد: المملكـــــــــــــــة المغربية

11-مدينة مكناس
تقع مدينة مكناس على بعد 140 كلمتر شرق العاصمة المغربية الرباط، وهي بمثابة العاصمة لجهة مكناس ـ تافيلالت التي تضم ولاية مكناس وعمالة إقليم الحاجب وعمالة أقاليم ايفران و خنيفرة والرشيدية.

هذه المنطقة التي تمتد على مساحة 79210 كلمتر مربع أي تحتل حوالي 11% من مجموع التراب المغربي. وهي متنوعة التضاريس والمناخ، وتأوي هذه المنطقة حسب إحصائيات 1994: 73 % من مجموع سكان المغرب. أما مدينة مكناس فهي مقسمة إلى جزءين المدينة الجديدة والمدينة القديمة وبما ان مدينة مكناس تقع في ملتقى الطرق التجارية التي كانت تربط بين عدة جهات مما جعل منها منطقة عبور واستقرار منذ عهد قديم مما أكسبها أهمية كبيرة عند حكام المغرب المتعاقبين .



نشئتها
شيد هذه المدينة العاهل العلوي المولى اسماعيل في نهاية القرن السابع عشر لتكون عاصمة لملكه، وتفنن في بنائها وإبداعها، فجلب اليها الأيدي الفنية العاملة التي شيدت الأبواب الهائلة وكأنها تنبثق من الأرض، وكذلك الأسوار اللامتناهية المحيطة بالاصطبلات والمخازن العظيمة، وقد رسم المولى اسماعيل بنفسه الخطوط الرئيسة للقصور والحدائق والأحواض ويذهب بعيدا في تحقيق أمانيه الشاسعة التي طالما كانت تفوق الأحلام. ومكناس هي احدى العواصم التاريخية الأربع للمملكة المغربية .



أثــارها
ومن أعظم آثارها التي تدهش السياح باب المنصور الضخم المشهور بنقوشه الفسيفسائية وبالقصر الملكي بأسواره العتيقة وضريح مولاي اسماعيل، ومسجد بريمة، وسيدي عثمان، والقصر الجامعي الذي يعد متحفا للفن المغربي

مكناس التي تزخر بتاريخ تليد تحكي عنه أسوارها وأبراجها ومآثرها التاريخية التي ظلت شامخة شموخ جبال الأطلس وجبال زرهون التي تحيط بها من كل ناحية. فمدينة مكناس مدينة الحضارة العربية الإسلامية والتاريخ التليد.

ولعل المآثر التاريخية التي تربض بين جنباتها تعد شاهد إثبات، يستمد جذوره من أعماق التاريخ، على أصالة هذه المدينة. فهي بأسوارها وأبراجها وبساتينها، بقصورها ودورها ومساجدها وسقاياتها، بساحاتها وبمآذنها ومساجدها، بزواياها وأزقتها وعادات وتقاليد ساكنتها تعد متحفا نابضا وشاهدا حيا على تاريخ هذه الحاضرة.

وهو ما أهلها عن جدارة واستحقاق لأن تصبح باعتراف المجتمع الدولي تراثا إنسانيا عالميا. ونسجل منذ البداية بأن الوضعية الحالية لجل المآثر التاريخية بمكناس تعتبر جيدة بفضل العناية المستمرة التي أصبحت محطا لها. والعمل الجليل الذي جعل من باحة باب منصور العلج فضاء ثقافيا كمعرض وكرواق دائم للفنون التشكيلية، على غرار باب الرواح بالرباط وباب دكالة بمراكش، يستحق منا كل التنويه .



المنــاخ
تتميز مكناس بمناخ معتدل صيفا يميل الي البرودة في فصل الشتاء، وتمتاز بنواح جبلية رائعة أهمها «إفران» التي يلقبها السياح بـ«سويسرا القارة الافريقية» بسبب فيلاتها الجميلة ومناظرها الشبيهة بجبال «الألب» بثلوجها وأشجارها الباسقة، كما تحتوي على مركز تزلج في جبل مشليفن ( 2000متر) وهيري (1.600 متر) إضافة إلى مدينتي آزرو وخنيفرة المشهورتين بصناعتهما التقليدية العريقة وكونهما مركزين للصيد والقنص وبمناخهما الجبلي الصحي.



مكناس في ذاكرة التاريخ
تقع هذه المدينة بمنطقة فلاحية خصبة، في ملتقى الطرق التجارية التي كانت تربط بين عدة جهات مما جعل منها منطقة عبور واستقرار منذ عهد قديم، خصوصا في العصر الوسيط حيث برز اسمها لأول مرة كحاضرة، ثم في العصر الحديث كعاصمة من أبرز العواصم التي لعبت دورا هاما في تاريخ الغرب الإسلامي.

مع مجيئ المرابطين ازدهرت المدينة، و ظهرت بعض الأحياء أهمها القصبة المرابطية "تاكرارت" كما شيدوا مسجد النجارين و أحاطوا المدينة بسور في نهاية عهدهم. ويعتبر الحي الذي لا زال يوجد قرب مسجد النجارين المشيد من طرف المرابطين أقدم أحياء المدينة. تحت حكم الموحدين عرفت المدينة ازدهارا عمرانيا حيث تم توسيع المسجد الكبير في عهد محمد الناصر(1199-1213م)، و تزويد المدينة بالماء بواسطة نظام متطور انطلاقا من عين "تاكما" لتلبية حاجيات الحمامات و المساجد و السقايات كما عرف هذا العهد ظهور أحياء جديدة مثل حي الحمام الجديد و حي سيدي أحمد بن خضرة. خلال العهد المريني شهدت المدينة استقرار عدد كبير من الأندلسيين قدموا إلى مكناس بعد سقوط أهم مراكز الأندلس. و قد شيد السلطان المريني أبو يوسف يعقوب (1269- 1286م) قصبة خارج المدبنة لم يصمد منها إلا المسجد المعروف بلالا عودة. كما عرفت مكناسة الزيتون بناء مدارس عتيقة كمدرسة فيلالة، و المدرسة البوعنانية و مدرسة العدول، و مساجد مثل مسجد التوتة و مسجد الزرقاء، و خزانة الجامع الكبير و مارستان الباب الجديد و حمام السويقة. في عهد الدولة العلوية، خاصة إبان فترة حكم السلطان المولى إسماعيل، استعادت المدينة مكانتها كعاصمة للدولة، بحيث عرفت أزهى فترات تاريخها. فقد شيدت بها بنايات ذات طابع ديني كمسجد باب البردعيين و مسجد الزيتونة و مسجد سيدي سعيد، و توحي منارات هذه المساجد من خلال طريقة تزيينها بتأثير سعدي واضح. بالإضافة إلى القصور وبنايات أخرى هامة، فقد قام السلطان المولى إسماعيل بتشييد الدار الكبيرة فوق أنقاض القصبة المرينية و جزء من المدينة القديمة.

كما أنه أنجز حدائق عديدة (البحراوية-السواني)، و إسطبلات للخيول و مخازن للحبوب وصهريج لتزويد الأحياء بالماء، و أحاط المدينة بسور تتخلله عدة أبراج عمرانية ضخمة و أبواب تاريخية كباب منصور و باب البردعيين.

قرب هذه الأبواب أعدت عدة فنادق أو محطات لاستراحة القادمين من مناطق بعيدة، أما الأسواق فكانت منظمة و تعرف حسب نوع الحرفة أو الصناعة، مثل سوق النجارة و سوق الحدادة و غيرها. تتميز مدينة مكناس بشساعة مساحتها و تعدد مبانيها التاريخية وأسوارها حيث أحاطها المولى اسماعيل بأسوار تمتد على طول 40 كلم, تتخللها مجموعة من الأبواب العمرانية الضخمة و الأبراج.

مدينة الزيت و الزيتون
مكناس منطقة فلاحية تمتاز بكثرة أشجار الزيتون ، والذي يستغل منه الكثير للعصر واستخراج الزيت ،وزيت الزيتون المكناسي مشهور بجودته، ونقائه ،ولذته

كذلك تشتهر المنطقة بحقول العنب والذي يمتاز بجودته ويتم تصديره الي عواصم اوروبية

وتعتبر مدينة مكناس من اكثر مدن المغرب إنتاجا للمحاصيل الزراعية، نظرا لمناخها المناسب و وفرة مياه الأمطار



المناطق المهمة
الحمرية: المنطقة التجارية الحديثة بالمدينة
ساحة الهديم العتيقة والسوق القديم
الحبول . حدائق غناء بناها المولى اسماعيل
المدينة القديمة : والتي تقع داخل سور المدينة القديم والتي شيده السلطان مولاي اسماعيل ومن اشهر معالمها : منطقة السكاكين وشارع الروامزين
جامع الزيتونة الذي يعتبر من أقدم مساجد مكناس والمغرب بصفة عامة، والذي مازال محتفظا بطابعه الاصلي
المدرسة البوعنانية. التي خرجت المئات من العلماء و المقرئين والدعاة
قصر السلطان اسماعيل العلوي

12- ساحة جامع الفنا هو فضاء شعبي للفرجة والترفيه للمحليين و السياح بمدينة مراكش بالمغرب، وبناءا على ذلك تعتبر هذه الساحة القلب النابض لمدينة مراكش حيث كانت وما زالت نقطة إلتقاء بين المدينة والقصبة المخزنية والملاح، ومحجا للزوار من كل أنحاء العالم للإستمتاع بمشاهدة عروض مشوقة لمروضي الأفاعي ورواة الأحاجي والقصص، والموسيقيين إلى غير ذلك من مظاهر الفرجة الشعبية التي تختزل تراثا غنيا وفريدا كان من وراء ترتيب هذه الساحة تراثا شفويا إنسانيا من طرف منظمة اليونيسكو سنة 1997.

يرجع تاريخ ساحة لفنا إلى عهد تأسيس مدينة مراكش سنة ( 1070-1071)م ، ومند ذلك التاريخ وهي تعد رمزا للمدينة ، يفتخر بحيويتها وجاذبيتها كل من مر منها من المسافرين .

تعد ساحة لفنا القلب النابض لمراكش حيث وجدت وسط المدينة يحج إليها السكان والزوار ويستعملونها مكانا للقاءات . ويتواجد بها رواة الحكايات الشعبية ، والبهلوانيون، والموسيقيون والراقصون وعارضو الحيوانات و واشمات الحناء.



13- طانطان هي مدينة مغربية تقع في وسط المملكة قرب مدينة طرفاية المغربية.

عدد سكان المدينة حسب إحصائيات سنة 2004 هو : 58،079

صُنفت مدينة طانطان في سبتمبر 2004 من طرف اليونسكو كموقع للتراث العالمي.
طانطان مدينة تقع جنوب المغرب، تبعد عن المحيط الأطلسي بنحو 25 كلمترا عدد السكان يصل لحوالي 70 ألف نسمة. أهم الأنشطة الاقتصادية تتمثل في الصيد البحري والفلاحة والتجارة تصدر كميات مهمة من السمك لمختلف دول العالم خاصة أوروبا وأمريكا وكندا حظي موسم طانطان بموافقة اليونسكو وصنف ضمن التراث الإنساني اللامادي ينظم موسم طانطان منتصف شهر شتنبر من كل سنة يعد هذا الموسم ملتقى لرحل الصحراء وفرصة إبراز إبداعات أهل الصحراء الفنية والصناعية والثقافية.
طانطان : مدينة العبور الجميل
يتوفر إقليم طانطان على مؤهلات سياحية جد هامة تمتزج فيها الطبيعة الصحراوية والشؤاطى الدافئة مكونة في ما بينها بانوراما ساحرة إضافة إلى هذه الصور الطبيعية الساحرة هناك مكونات عدة تجمع ما بين التاريخ العريق و الفلكلور الشعبي المتنوع بلوحاته والمنتوج الثقافي المنفرد بخصوصياته. يقع إقليم طانطان الذي استرجع إلى حظيرة الوطن سنة 1958 في الجنوب الغربي من المملكة المغربية يحده شمالا إقليم كلميم وجنوبا العيون وشرقا إقليم اسا الزاك ومن الجنوب الشرقي إقليم السمارة وغربا المحيط الاطلسي.

تعد مدينة طانطان همزة وصل بين شمال البلاد وجنوبها واستقطب بشكل كبير تيارات الهجرة المتدفقة على المنطقة خصوصا من الاقاليم الشمالية والمناطق المجاورة التي يستقطبها النشاط البحري لميناء طانطان. وتعتبر السياحة من المؤهلات المميزة للإقليم حيث تساهم بشكل فعال في انعاش الاقتصاد المحلي وتتوسع هذه المؤهلات السياحية على الشكل التالي :مصب واد درعة ويمتد شاطئها على بعد 1200 متر من طانطان الشاطئ هذا الاخير الذي يعد محجا للمصطافين من كل مكان وخصوصا من الأقاليم الجنوبية المجاورة للمنطقة . مصب واد الشبيكة ذو الشهرة العالمية ويوجد على الطريق الوطنية الرابطة بين طانطان و العيون ويتميز بشاطئه ذي الرمال الذهبية والكثبان الرملية في تناسق بديع مما يجعله محط أنظار العديد من المستثمرين. واحات وين مذكور: تقع شمال غرب تلمزون وتشكل منظرا فريدا من نوعه بالمنطقة بنخيلها وبركها المائية الساحرة . بلدية الوطية اوطانطان الشاطئ:وتشهد نهضة عمرانية مهمة بفضل الرواج الذي يعرفه قطاع الصيد البحري بها وتتميز بالدفء خلال فصلي الشتاء والصيف مما يجعلها قبلة للسياح الاجانب. كما يزخر الإقليم كذلك بعدة مواقع أثرية لا تخلو من أهمية كمغارات واد بولمغاير والخلوة واد بوعاكة وواد الواعر وواد الجريفة وقبر العملاق بمقبرة الرحال والتلال الرملية والنقوش الصخرية المكتشفة بازكر بالسنوات الاخيرة عن طريق الصدفة عن طريق إحدى النساء، حيث تحتوي على رسوم صخرية تمثل صورا لثور ومجموعة من الصيادين أو القناصة في حالة رقص إضافة إلى عربة لا تجرها الخيول إلا أنها توجد في مكان بعيد يتميز بوعورة تضاريسه كما يحتاج هذا المكان الذي يحتوي على هذه النقوش الصخرية إلى حمايته . ويمكن لهذه المناطق أن توفر منتوجات سياحية جديدة كالصيد والقنص والرحلات على ظهر الجمال والجولات بالدراجات النارية و السيارات .هذه المناظر الساحرة والمؤهلات الطبيعية التي حبا بها الله طانطان لا ينافسها إلا اقليم كلميم الذي يتجاوزها في هذا الخصوص . وقد ساعدت هذه المنحة الربانية في استقطاب السياح المولعين بالبحث عن السكون والسكينة إلى جانب صفاء البحر والطقس الصحراوي النقي الذي يوفر مستلزمات الراحة والاستجمام والتمتع إلى أبعد حد وقد أدى ذلك إلى تزايد اهتمام الشركات العالمية بهذا القطاع . ويتميز هذا الإقليم بتراث شعبي أصيل ومتميز وبعادات وتقاليد عريقة وبجودة منتوجات الصناعة التقليدية التي ينفرد بها إقليم طانطان . ويعد موسم طانطان الذي استطاع أن يعطي لهذه الأخيرة شهرة عالمية مكنته من أن يتحول إلى تراث شفوي إنساني من خلال منظمة اليونسكو والذي يستقبل شخصيات ووفود عربية و عالمية من مختلف القارات وفي مجال الفن والمسرح و السينما والرياضة والثقافة . انبهرت بهذا الموروث الثقافي وشهدت له بالإعجاب منقطع النظيرمن خلال اللوحات الفنية والرقصات الصحراوية التقليدية إلى جانب رقصات لفرق أجنبية أفريقية إضافة إلى ذلك فإن هذا المهرجان يعتبر أكبر تجمع للإبل في العالم ويحتضن كذلك سباقا للجمال والفروسية ويضم عشرات الأجنحة والتي يختص كل واحد فيها بكل ما له علاقة بالموروث الثقافي وبعيش الإنسان الصحراوي بهذه المنطقة والأنشطة التي كان يزاولها منذ أزمنة قديمة والمعروضة في الخيام المنصوبة على مرمى البصر. وكان هذا المهرجان الذي يستقطب منذ إحداثه ما بين 2003/2004 كل سنة مئات الزوار والمعجبين من مناطق مختلفة داخل المغرب وخارجه يحمل من قبل اسم الوالي الصالح الشيخ محمد لغضف ويقام بالقرب من ضريحه و كانت تحج اليه إلى جانب القبائل الصحراوية المغربية لإحياء صلة الرحم وجمع شتات القبائل قبائل من جنوب أفريقية كالسينغال ومالي ومن الجزائر وموريتانيا للتبادل التجاري. وكانت الانطلاقة بهذا الموسم سنة 1963 إلا أنه سيتعرض للتوقف لأسباب سياسية خلال حرب الصحراء. ظلت مدينة طانطان منطقة للتبادل الحر إلى حدود استرجاع الاقاليم الصحراوية إلى المغرب سنة 1975 حيث تحولت المدينة إلى ثكنة عسكرية وتقلص إشعاعها ليحل محلها نشاط الصيد البحري. وتنقسم مدينة طانطان إلى جزأين :المدينة القديمة وتسمى (طانطان المدينة) والمدينة الساحلية الجديدة وتسمى (الوطية) وهذه الاخيرة تبعد عن طانطان المدينة بحوالي 25 كلم. وتنامت هذه المدينة على الساحل الاطلسي بموازاة مع تشييد الميناء، حيث مكن إشعاع هذا الأخير من جلب عدد كبير من المستثمرين خاصة في قطاع الصيد البحري الشيء الذي أدى إلى تمركز الانشطة على الشريط الساحلي . أما المدينة العتيقة فتستقبل عددا مهما من المهاجرين الذين يشتغلون في أنشطة الميناء في حين أن المدينة الجديدة الساحلية (الوطية) أصبحت تشكل نواتا لجلب واستقطاب الاستثمارات السياحية وتلك المرتبطة بالصيد البحري وبذلك فهي تعد أداة فعالة في الاقتصاد الجهوي، وقد عرفت المدينتان نموا كل واحدة مستقلة عن الأخرى. وتساهم مدينة طانطان الساحلية (الوطية) وميناؤها المتخصص في نشاط الصيد البحري وكذا المنشآت الصناعية التحويلية للأسماك بتفعيل النشاط الاقتصادي وخلق فرص جديدة للشغل وبالتالي جلب تيارات هجروية مهمة ومع ذلك تبقى مدينة طانطان المركز الرئيسي للإقليم الذي لازال يحتاج إلى المزيد من التجهيزات لتقوية بنياته التحتية .وعموما فما يزخر به هذا الإقليم من مؤهلات فلاحية واعدة وترواث بحرية مهمة وإمكانات ومؤهلات سياحية متميزة سيجعل نشاطها الاقتصادي يتركز على الشريط الساحلي لمدينة الوطية مستقبلا. ويتوفر هذا الإقليم على مطار طانطان الذي يظل أكثر دينامية مقارنة مع المطارات الأخرى جهة كلميم السمارة وعلى ميناء تم إنشاؤه سنة 1982 يستجيب لمتطلبات صيد أعالي البحار والصيد بصفة عامة وقد تم تجهيزه بكل الوسائل الضرورية من مرافئ السفن وناقلات الحمولة وأرصفة وحواجز وقائية ومنحدرات السفن ناهيك عن تدعيم هذه البنية التحتية بمنطقة صناعية تضم أهم الوحدات لمعالجة تصبير الأسماك تستغلها شركات القطاع الخاص . كما أن هذا الميناء الذي يعد الوحيد بالجهة المنفرد بصدارة المؤانئ المغربية من صيد الاسماك التي تتميز بغناها وبتنوعها به . يشغل هذا الميناء يدا عاملة مهمة ومستثمرين في هذا القطاع وساهم بشكل فعال في انتعاش قطاع البناء والتعمير














عرض البوم صور خالد محمد زويد الخصيفي   رد مع اقتباس
قديم 12-06-2009, 01:19 AM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Aug 2009
العضوية: 4809
المشاركات: 2,424 [+]
بمعدل : 1.35 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 22
نقاط التقييم: 10
خالد محمد زويد الخصيفي

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
خالد محمد زويد الخصيفي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : خالد محمد زويد الخصيفي المنتدى : نخبة السفر والسياحة
Thumbs up رد: المملكـــــــــــــــة المغربية

ديمغرافية السكان:

التطور الديموغرافي بالمغرب

شهد عدد سكان المغرب تزايداً هاماً إذ ارتفع خلال الفترة الممتدة ما بين سنتي 1960 و1982 إلى 11.626.000 نسمة، مسجلا نسبة تزايد معدلها 2,8% في السنة.

وبحسب إحصاء 2 شتنبر 1994، بلغ العدد الإجمالي لسكان المغرب 26.073.717 نسمة، في حين وصل هذا العدد حسب إحصاء 2004 إلى 29.840.273 مليون نسمة من بينهم 51.435 أجنبيا أغلبهم من الفرنسيين والإسبان ويستقرون غالبا في طنجة .

وتقدر نسبة الزيادة السنوية بـ 2,06%، وهي نسبة في انخفاض مقارنة مع تلك التي رصدت في الفترة الممتدة ما بين سنتي 1971 - 1982، والتي بلغت 2,6%. يتوزع السكان حسب وسط الإقامة إلى 13.415.659 نسمة بالمحيط الحضري أي نسبة 51.4%، و12.658.058 نسمة بالوسط القروي، أي نسبة 48.6%.

حسب إحصاءات 2008 بلغ عدد السكان 35,343,220، كما بلغ متوسط العمر 25.2 سنة للإناث و24.1 سنة للذكور (المجموع: 24.7 سنة). يتوزعون حسب الفئات العمرية التالية:[15]

من 0 إلى 14 سنة: يمثلون 30.5% (ذكور:5,337,322/إناث: 5,136,156)
من 15 إلى 64 سنة: يمثلون 64.3% (ذكور: 11,015,409/ إناث: 11,069,038)
أكثر من 65 سنة: يمثلون 5.2% (ذكور: 765,882/ إناث: 1,019,412)

التوجهات:

الحقوق والإصلاحات:
في تاريخ ما بعد استقلال المغرب، وفي بداية عهد الحسن الثاني تميزت فترة التوتر السياسي بين الملكية وأحزاب المعارضة.

تلك السنوات من التوتر وصفتها المعارضة بسنوات الرصاص، إلا أنه خلال العقد الأخير من حكم الملك الحسن الثاني ، وخاصة في ظل عهد محمد السادس، سعى المغرب إلى المصالحة مع الضحايا بإطلاق هيئة الإنصاف والمصالحة للتحقيق في التجاوزات التي ارتكبت باسم الدولة.

ويجري سن وتطبيق العديد من القوانين الجديدة والقوانين المتعلقة بجميع جوانب الحياة. كان أهم حدث هو سن مدونة الأسرة المغربية، قانون الأسرة الجديد هو أول مبادرة فريدة من نوعها في العالم العربي والإسلامي، والقانون يعطي للمرأة مزيدا من الحقوق. مسائل أخرى مثل إلغاء عقوبة الإعدام وإصلاح قانون الجنسية المغربي تجري مناقشتها. و قد تم التصويت في البرلمان المغربي على هذه القضايا في ربيع عام 2007، قوبل بتحفظ من فريق العدالة والتنمية ، أما بقية النصوص فقد تم التصويت عليها بالإجماع.

تفجيرات الدار البيضاء الإرهابية عام 2003 وضرورة مكافحة التهديد الإرهابي أدت بالحكومة إلى إصدار قانون الإرهاب الذي يعطي الحق في إلقاء القبض على الإرهابيين المشتبه فيهم. رغم ذلك لا تزال توجه المنظمات المغربية والدولية انتقادات لما تتعرض له حقوق الإنسان في المغرب، ولا سيما اعتقال الإسلاميين خلال عامي 2004 و2005 المشتبه بهم في تفجيرات الدار البيضاء وفي الأقاليم الجنوبية.

وفي منتصف فبراير 2007، نشرت دراسة أجراها مركز الدراسات الإستراتيجية والدولية بعنوان "الإصلاحات العربية والمساعدات الخارجية : دروس من المغرب" تُبرز أن المغرب يقدم درسا قيما في الإصلاح السياسي والاقتصادي، ويمكن الاعتماد على النموذج المغربي في دول أخرى من العالم العربي، كما تؤكد الدراسة أنه من الممكن أن تُكيف الإصلاحات لكل بلد على حدة.

جاءت مدونة الأسرة أساسا لحماية المرأة وضمان حقوق الطفل وبالتالي حماية الأسرة وقد تمت المصادقة على مدونة الأسرة في فبراير 2006 ومن نتائج هذه الأخيرة رفع سن الزواج بالنسبة للرجل والمرأة إلى السن 18 بينما كان سن الزواج عند المرأة سابقا هو 15، كما تم إلغاء بند عدم زواج المرأة إلا بموافقة والدها أو إحضار 12 شاهدا في حالة وفاته لإعطاءها الحق في الزواج. تنص المدونة على:

المساواة بين الزوجين: تحديد سن الزواج لكل من الزوجين في 18 سنة.
المساواة بين الزوجين: وضع الأسرة تحت رعاية ومسؤولية الزوجين.
المساواة بين الزوجين: رفع الوصاية والحجر على جميع النساء الراشدات.
المساواة بين الزوجين: وضع الطلاق تحت مراقبة القضاء.
المساواة بين الزوجين: استفادة الزوجة المطلقة من الأموال المكتسبة أثناء قيام الزوجية.
توازن الأسرة: جعل النيابة العامة طرفا أصليا في جميع القضايا الرامية إلى تطبيق المدونة.
توازن الأسرة: أحداث أقسام لقضاء الأسرة بالمحاكم.
توازن الأسرة: الاعتراف بالزواج المدني المبرم من طرف أفراد الجالية المغربية لدى السلطات المحلية في بلدان الإقامة.
حماية الطفل: الأخذ بعين الاعتبار الوضع الاجتماعي للطفل عند افتراق الأبوين سواء من حيث السكن أو مستوى العيش الذي كان عليه قبل الطلاق.
حماية الطفل: الاعتراف بنسب الطفل المولود في مرحلة الخطبة


من سلبيات إقرار المدونة ارتفاع نسبة الطلاق في المغرب مقارنة مع السنة الفارطة بنسبة 80% حيث بلغ عدد المطلقين في المغرب سنة 2007 ما مجموعه 49,232 حالة ما بين طلاق وتطليق

التعليم ومحو الأمية:
التعليم الأساسي وينقسم إلى ثلاث مراحل :
المرحلة الابتدائية وتتكون من ست سنوات دراسي (إجبارية).
المرحلة الإعدادية وتتكون من ثلاث سنوات دراسية (إجبارية).
المرحلة الثانوية وتتكون من ثلاث مراحل دراسية.
التعليم العالي تطبق معظم الجامعات المغربية النموذج الفرنسي للتعليم الجامعي كالتالي:
الدراسة لشهادة الإجازة (Licence) وهي تعادل درجة البكالورياس (Bachelor) في الدول الأخرى.
الدراسة لشهادة الدراسات المعمقة (Diplôme d'Etudes Approfondies) وهي كدرجة الماجستير (Master).
الدراسة لشهادة دكتوراة الدولة (Doctorat d'Etat) وهي كدرجة دكتوراة الفلسفة (PhD).
تشرف وزارة التربية والتعليم على مراحل التعليم الأساسي. كما تشرف وزارة التعليم العالي والبحث العلمي على مراحل التعليم الجامعي.

كما أن نسة الأمية بالمغرب تراجعت إلى 30% حسب إحصائيات سنة 2009. ويعاني التعليم في المغرب من عدة مشاكل أهمها المشاكل البنيوية وضعف التأطير والفعالية رغم الإصلاحات التي قامت بها الدولة، بحيث يستقر المغرب حسب معيار التعليم لدى الأمم المتحدة في المراتب المتدنية بغض النظر عن الإعتبارات السياسية.

الاقتصاد والمبادلات:إن المغرب من الدول النامية وهو يتوفر على اقتصاد حر. وقد تم التوقيع على عدة اتفاقيات للتبادل الحر مع عدة دول كالولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي وتركيا ومصر والأردن وتونس والإمارات العربية المتحدة مما يؤهله لجلب استثمارات للتصدير لسوق تقدر بمليار نسمة ويساعده على ذلك موقعه الاستراتيجي.

ويقدر الناتج الداخلي الخام في المغرب بـ 61,3 مليار دولار سنة 2006، أي بمعدل 2000 دولارا للفرد.

أما الناتج القومي الخام فيقدر بـ 162 مليار دولار أي بمعدل 5,249 دولار للفرد.

الموارد المعدنية

توجد بعضها بكميات هامة، حيث أن المغرب ثاني أكبر منتج للفوسفاط في العالم وأول مصدر له ويتوفر على 4/3 من الاحتياطي العالمي. كما يضم مخزوناً من الحديد والمعادن الأخرى من قبيل الباريت والرصاص والمغنيز والكوبالت والنحاس والزنك والأنتيمون والفليور والفضة.

مصادر الطاقة

تعد مصادر الطاقة في المغرب محدودة حيث أن إنتاج البلاد من الأنتراسيت والغاز الطبيعي يغطي أقل 20% من الاحتياجات، ما يضطر المغرب إلى الاستيراد. بيد أن اكتشاف الغاز الطبيعي والبترول في مناطق مختلفة رغم تواضع الكمية يبعث الأمل.

الزراعة

تقدر المساحة الصالحة للزراعة في المغرب بحوالي بـ 95,000 كيلومتر مربع (أي ما يعادل 3,11 مساحة بلد كبلجيكا)، 14450 كيلومتر مربع مسقية (2003)، أما أهم المحاصيل الزراعية فهي الحبوب لاسيما القمح والشعير والذرة والقطاني والجلبانة والعدس والفاصوليا والزراعات التسويقية والحوامض. كما تشكل زراعة أشجار الفواكة، أشجار الزيتون نشاطا لا يخلو من أهمية ويعتبر المغرب ثاني مصدر للحوامض في العالم[29] وسابع منتج لزيت الزيتون. ويعتبر المغرب من أكبر المنتجين للأسماك في العالم بـ 966 593 طن سنة 2004 قيمتها 700 368 246 أورو أما تربية المواشي فتحتل مكانة خاصة في قطاع الفلاحة.

الصناعة

القطاع الصناعي يساهم بحوالي 28% من الناتج الداخلي الخام، ويعرف القطاع نموا ملحوظا خصوصا مع سلسلة الاتفاقيات التي وقعها المغرب مع العديد من الشركات العالمية، وتعتبر الصناعات المغربية متطورة إلى حد ما ومتنوعة بحيث تتواجد صناعات غذائية وكيميائية (أحسن صانعة كيميائية في أفريقيا بعد جنوب أفريقيا) وصيدلية (تغطي%90 من الطلب الداخلي ويصدر أيضا إلى العديد من الدول الأفريقية والأوروبية، ويستورد باقي حاجياته من الخارج خصوصا من فرنسا)، بتروكيماوية (حيث تعتبر مصفاة سيدي قاسم ومصفاة المحمدية، من بين الأكبر على أفريقيا)، النسيج (حيث يعتبر المغرب من أول المصدرين للنسيج نحو الاتحاد الأوروبي)، صناعات السيارات (بعد الاتفاقية الأخيرة الذي وقعتها الحكومة المغربية مع شركة رونر نيسان سيصبح المغرب من أوائل المصدرين للسيارات بأكثر من 400 ألف سيارة سنويا سنة 2011).


قيم صادرات المغرب إلى العالم 2006: تبلغ المبادلات التجارية مع أوروبا %68٫5، آسيا %17٫1، أمريكا %7٫9، أفريقيا %6٫2 (إحصائيات 2007)


مقهى تقليدي بشفشاون، يعتمد الكثير من السكان على مداخيل السياحة

السياحة

تحتل الريادة في قطاع الخدمات، حيث درت على البلاد ما قدره ب 59 مليار درهم (8.16 مليار دولار) سنة 2007 وزار البلاد 7.407.617 مليون سائح مع ارتفاع يقدر ب 13% بالمقارنة مع السنة الفارطة2007 ، أي ما يقدر بحوالي 16.893.803 ليلة. تعتبر مراكش المدينة السياحية الأولى تليها مدينة أغادير ثم مدنطنجة ، الدار البيضاء، فاس، ورزازات، الرباط، تطوان، مكناس، الصويرة.يعتبر المغرب عضوا بالمجلس التنفيدي للمنظمة العالمية للسياحة وذلك منذ المناظرة الدولية للسياحة التي نظمت من طرف المنظمة العالمية للسياحة ما بين 23 و29 شتنبر2007 بمدينة قرطاجنا الواقعة شمال كولومبيا، تم اختيار المغرب يوم 26 شتنبر 2007 كعضو جديد لمدة 4 سنوات بالمجلس التنفيذي للمنظمة. وقدتم اقتراح المغرب كطرف في لجنة الإحصائيات للحساب الساتل للسياحة التابع للمجلس التنفيذي نظرا لخبرته في ميدان الدراسات والأبحاث المتعلقة بمساهمة السياحة في الناتج الداخلي الخام.

مبيتات وملوء مآوي مدن مغربية


المواصلات والنقل
.يمتلك المغرب بنية تحتية متواضعة ولكنها في تطور دائم، إضافة إلى شبكة المواصلات التي ما فتئت تتوسع يوما بعد آخر تماشيا مع النمو الاقتصادي للبلاد. كما أن قطاع النقل متطور نسبيا بالنظر إلى توفر المغرب على شبكة طرقية يبلغ طولها 95000 كيلومتر، وكذا شبكة سكك حديدية تمتد على مسافة 1907 كيلومترات. ويتوفر في المغرب أطول شبكة طرق سيارة في شمال أفريقيا والثانية في أفريقيا.

توجد أهم المطارات المغربية بمدينة طنجة، كمطار ابن بطوطة الدولي الذي استقبل عام 2007 أكثر من 5.8 ملايين مسافر؛ والرباط، كمطار الرباط-سلا؛ ثم فاس وأكادير ومراكش و الدارالبيضاءالعيون ووجدة والناظور. وتوجد أهم الموانئ بطنجة الذي يعد أكبر ميناء في أفريقيا والمحمدية والدار البيضاء والداخلة والناظور.

الجغرافيا والمناخ
محيطي بالغرب، صحراوي بالجنوب. أما المناطق الساحلية فتتمتع بمناخ معتدل، غالبا ما تعرف المناطق الجبلية بالجنوب مناخا باردا ورطبا خلال فصل الشتاء حيث تعرف جبال الأطلس التي تحتضن مدينة مراكش تساقط الثلوج بكثافة، معدل الفترات المشمسة خلال اليوم الواحد تتجاوز ثماني ساعات. أما معدل درجة الحرارة بمراكش خلال شهر ديسمبر فلا يتجاوز 18 درجة.

يعرف النصف الشمالي من البلاد فصلين: فصل جاف يمتد من شهر مايو إلى نهاية شهر سبتمبر، وفصل معتدل ورطب يمتد من بداية أكتوبر الأول إلى نهاية أبريل.

الغطاء النباتي فيغلب عليه الطابع المتوسطي. فالمناطق الجبلية تعرف نمو أشجار العرعر والبلوط والأرز ونباتات جبلية أخرى. أما السهول فتعرف نمو أشجار الزيتون والمصطكاء وشجر الأركان الذي ينمو في مناطق واسعة من جبال الأطلس حيث ينفرد به المغرب عن باقي دول العالم. في حين يكثر نبات الحلفة والشيبة بالمناطق الداخلية، وتبقى الواحات بالمناطق الجنوبية المكان المثالي لنمو النخيل. كما تتواجد عدة شبكة للوديان والأنهار أهمها:

وادي درعة (1200 كلم) (24.3 متر مكعب/الثانية) موسمي الجريان
أم الربيع (600 كلم) (142.20 متر مكعب/الثانية)دائم الجريان
سبو (500 كلم) (209.1 متر مكعب/الثانية)دائم الجريان
ملوية (450 كلم)(41.1 متر مكعب/الثانية)دائم الجريان
تانسيفت(270 كلم) (38 متر مكعب/الثانية) شبه موسمي
زيز (270 كلم) (13.6 متر مكعب/الثانية)موسمي الجريان
أبو رقراق (200 كلم) (20.5 متر مكعب/الثانية)دائم الجريان
نهر لوكوس (100 كلم) (50.7 متر مكعب/الثانية) دائم الجريان
يتوفر المغرب على عدة سلاسل جبلية: جبال الريف، الأطلس المتوسط، الأطلس الكبير، الأطلس الصغير/ الصحراوي.
يبلغ طول القمم الرئيسية: تدغين (2465 م) ـ بوناصر (3326 م) - بويبلان (3190 م) ـ توبقال (4165 م)وجبل توبقال أو طوبقال هو أعلى قمة بالوطن العربي مكون (4071 م)ـ العياشي (3747 م) ـ أكليم (2531 م).

الحياة البريّة
يشتهر المغرب بتنوع الثروة الحيوانية البريّة فيه، نظرا لموقعه وجغرافيته المميزة التي تسمح لفصائل وأنواع مختلفة يمكن العثور عليها في أفريقيا وأوروبا من العيش فيه. تمثل الطيور أهم جزء من الثروة الحيوانية المغربية. تتألف الثروة الطيريّة في المغرب من 454 نوعا، 5 منها تمّ إدخالها إلى البلاد من قبل البشر، و 156 تعبر نادرا.



الخدمات:
الأمن

يوجد في المغرب جهاز الأمن الوطني والشرطة وجهاز شبه عسكري يسمى القوات المساعدة أو المخازنية والدرك الملكي التابعة للقوات المسلحة وبعد أحداث 16 مايو بالدار البيضاء، رأى البعض أن إشكالية إعادة هيكلة الأجهزة الأمنية والاستخباراتية بالمغرب لتقويتها ماديا وبشريا وتكنولوجيا أصبح ضروريا للحرص على أمن الدولة وحمايتها من التهديدات الإرهابية.

الصحة
يعاني القطاع الصحة العمومية بالمغرب من مجموعة مضاعفات اجتماعية ومادية مرتبطة أساسا بالنمو الديموغرافي المتزايد خلال السنين الأخيرة، مقابل ضعف الدعم المادي.

الميزانية العامة لقطاع الصحة لا تغطي سوى 41% من المصاريف الإجمالية في مجال الصحة، حيث أن 5 ملايين فقط من المغاربة كانوا هم المستفيدون من التغطية الصحية، بينما لجأ باقي المواطنين إلى تقديم شهادة الضعف والاحتياج، وهو نظام اعتُمد منذ 40 سنة لتأمين فرص متساوية أمام المواطنين في عالم التمريض.

تقرّر نظام التغطية الصحية على المستوى التشريعي في نونبر 2002، ورغم اعتباره ضمن سياسة التقويم الهيكلي، فإن وضع الصحة بقي متفاقما نظرا للاعتبارات السابق ذكرها، وهو ما حذا إلى تشكيل لجنة وزارية لجأت بعد دراسة دقيقة، إلى إصدار قانون 65.00 المتعلق بالتغطية الإجبارية على المرض مرفوقا بالقرارات التطبيقية له، وأعلنت عنه لاحقا في 2003 الوكالة الوطنية للتأمين الصحي التابعة مباشرة للوزير الأول

نسبة انتشار مرض فقدان المناعة المكتسب في العالم












عرض البوم صور خالد محمد زويد الخصيفي   رد مع اقتباس
قديم 12-06-2009, 01:20 AM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Aug 2009
العضوية: 4809
المشاركات: 2,424 [+]
بمعدل : 1.35 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 22
نقاط التقييم: 10
خالد محمد زويد الخصيفي

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
خالد محمد زويد الخصيفي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : خالد محمد زويد الخصيفي المنتدى : نخبة السفر والسياحة
Thumbs up رد: المملكـــــــــــــــة المغربية

الفنون:
الرسم والزخرفة

يعود ظهور الفن التشكيلي بالمغرب إلى فترة الحماية، وعرف انتشارا واسعا في الستينات من القرن الماضي، كانت المعارض تقام بشكل جماعي مما ساهم في إعطاء نظرة أولى عامة عن الرسم المغربي لهذه الحقبة.[40]

يلاحظ تميز الزخرفة نتيجة تنوع الحضارات في المغرب واحتكاكها وامتزاجها بالحضارة الإسلامية والرومانية/ يظهر في الديكور المغربي التنوع والتضاد في الألوان المستمدة من بيئة المغرب، كما يلاحظ عليها تأثرها القوي بالحضارة الإسلامية وتطورها البطيء بالقياس إلى تطور سائر الطرز المعمارية الأخرى، وكان أهم المراكز الفنية ‌في هذا الطراز إشبيلية وغرناطة ومراكش وفاس، لم يفرق أحد من الكتاب أو المؤرخين بينها وبين حضارة الأندلس إلا في حدود تفعيل تلك العناصر التي ربطت تلك الحضارة مع بعضها البعض. تعتبر الازياء المغربية نتيجة للثقافة الغنية الناشئة من التقاء عدة ثقافات متنوعة امتزجت لتنتج الطابع المميز للزي المغربي

صالون مغربي

الأدب والشعر
بدأ الأدب المغربي الحديث في العام 1930. أعطى وضع المغرب آنذاك، بوصفه تابعا للحماية الفرنسية والحماية الإسبانية فرصة للمثقفين لتبادل ولإنتاج الأعمال الأدبية المختلفة حيث تمتعوا بحرية الاتصال والإنتاج والاطلاع على كل من الأدب في العالم العربي وأوروبا. خلال الأعوام 1950 و1960، كان المغرب ملجأ ومركزا فنيا جذب العديد من الكتاب الأجانب. ازدهر الأدب المغربي مع كتاب مثل محمد شكري، وإدريس الشرايبي، محمد زفزاف وإدريس الخوري. هؤلاء الروائيون كانوا مجرد بداية أتى بعدها الكثير من الروائيين والشعراء وكتاب المسرحيات.ويضل مع ذلك الإنتاج الأدبي المغربي هزيلا بالمقارنة مع إنتاج بعض الدول العربية، بينما ضل النقد الأدبي المغربي محافظا على مكانته المتقدمة.

في عهد الاستعمار الفرنسي لدول المغرب العربي ولدت الأدبيات المغاربية، باللغة الفرنسية في المغرب والجزائر وتونس، وهي تتعتبر من عائلة الأدبيات الفرنكوفونية، يعتبر الطاهر بنجلون و احمد السفريوي (1915 - 2004) أحد الرائدين في هذا النوع من الأدبيات

في 1960، أوجد مجموعة من الكتاب مجموعة تسمى "Souffles" (أنفاس) التي كانت محظورة في البداية لكن لاحقا في 1972 أعطت دفعة لأعمال الشعر والرومانسية الحديثة المنتجة من طرف العديد من الكتاب المغاربة.. تعرف السينما المغربية تطورا مضطردا في السنوات الأخيرة وذلك لضعف الإمكانيات ولتواضع الإقبال على الفيلم المغربي الذي مازال محصورا في معالجة القضايا الإجتماعية الداخلية، وبلغ الإنتاج السنوي أكثر من عشرة أفلام سينمائية سنويا منذ 2007

المعلوميات:
الاتصالات والإنترنت

أدت الاختيارات الاقتصادية الكبرى التي اعتمدها المغرب والتي ارتكزت على الليبرالية والانفتاح على الأسواق الدولية، إلى تحرير قطاع الاتصالات السلكية واللاسلكية وهو ما ساهم في أحداث " ثورة اتصالات" داخل المجتمع المغربي من خلال التطور الهائل في استخدام الهاتف والإنترنت، وقد تعززت هذه الوضعية مع دخول شركة ثالثة في مجال الاتصالات تدعى وانا.
وتبعا للإحصاءات التي تقدمها الوكالة الوطنية لتقنيي الاتصالات فإن الحضيرة الإجمالية للمنخرطين في الهاتف المتنقل بلغت في مارس 2007 أزيد من 20 ملايين منخرط موزعة بين الفاعلين الأساسيين شركة اتصالات المغرب 66,45% وميديتلكوم 33,55% من حجم السوق.

وعرف الإنترنت في المغرب تطورا هاما حيث يحتل المرتبة الثانية عربيا بعد مصر بعدد مستخدمين يبلغ 6,6 مليون مستخدم أي ما يعادل 20,1% من السكان


نسبة مستخدمي الإنترنت حسب الدولة، يحتل المغرب المرتبة الثالثة أفريقيا بعد نيجيريا ومصر حسب عدد المستخدمين

الإعلام وحرية التعبير
يوجد بالمغرب حوالي 27 محطة إذاعية من نوع AM و25 محطة إذاعية من نوع FM، و6 محطات موجة قصيرة، و7 محطات تلفاز بما فيها دوزيم.

في 20 ديسمبر 2006، منع الوزير الأول السابق إدريس جطو مجلة نيشان الأسبوعية وأغلق الموقع الرسمي بسبب نشر "نكت مستفزة" حول الدين. وفي المغرب أيضا 36 مطبوعة صحفية تنشر جرائدها وملحقاتها باللغة العربية بشكل رئيسي، والبعض منها بالفرنسية، كذلك هناك بعض الصحف التي تصدر باللغة الإنكليزية والإسبانية والأمازيغية.

مواضيع أخرى:
الأعياد الوطنية



الرياضة والألعاب
شاركت الرياضة المغربية سنة 2007 في عدة رياضات ككرة اليد، كرة السلة، الغولف، التنس، كرة السلة والألعاب الرياضية. عرف تاريخ الرياضة بالمغرب أسماءا بارزة كهشام الكروج، اللاعب المغربي المعتزل للجري المتوسط، ربح ميداليتين ذهبيتين للمغرب في الألعاب الرياضية الخاصة بالألعاب الأولمبية الصيفية 2004.

بدأ يعرف قطاع الرياضة في المغرب حاليا بعض المشاكل التي يرى البعض أنها تستدعي إصلاحا للمقتضيات القانونية المنظمة له

مشجعون لنادي الجيش الملكي (المغرب) أثناء مباراة مع النجم الرياضي الساحلي (تونس)

القوات المسلحة
في بداية استقلال المغرب، كلف الملك محمد الخامس، ولي عهده آنذاك، الحسن الثاني، بتشكيل النواة الأولى للقوات المسلحة المغربية لتواكب بناء المغرب الحديث وتنميته.

وحرص الحسن الثاني على تنمية طاقاتها الدفاعية وتطوير أسلحتها وتكوين أطرها وضباطها وجنودها في مختلف صفوف وحداتها للمساعدة في حماية الدولة، مما جعلها في المرتبة 24 عالميا والثانية أفريقيا بعد مصر[53].

ومنذ ذلك الوقت، شرعت القيادة العليا في تكوين أطر الجيش العليا في مختلف المعاهد العسكرية الأجنبية والوطنية، وتزويد مختلف وحدات القوات المسلحة الملكية البرية والبحرية والجوية بالأسلحة العصرية، وفي إصلاح نظامه، وتطوير قيادته، وتجهيز المرافق التابعة له كالدرك الملكي، ووزارة الدفاع، والمجلس الأعلى للدفاع الوطني، والمحكمة العسكرية، وهو ما مكن الجيش المغربي من أن يبلغ مستوى عاليا بين الدول العربية والأفريقية، وأن يصبح عاملا أساسيا يساهم في نهضة الدولة وحمايتها من الحركات الانفصالية والإرهابية.

لم يقتصر دور القوات المسلحة الملكية على حماية المغرب، حيث أنها ساهمت مساهمة فعالة في عدة مشاريع تنموية بمختلف مناطق المملكة برجالها ومعداتها، وكذا في عمليات الإنقاذ في حالة الكوارث الطبيعية.
لا يعتبر المغرب عضوا في حلف الناتو لكنه حليف رئيسي خارج الناتو.


مقاتلة ميراج F1CH مغربية


أرجــــــــــــو عدم الرد لعدم إكتمال الموضوع
يتبع












عرض البوم صور خالد محمد زويد الخصيفي   رد مع اقتباس
قديم 12-06-2009, 02:53 AM   المشاركة رقم: 6
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Aug 2009
العضوية: 4809
المشاركات: 2,424 [+]
بمعدل : 1.35 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 22
نقاط التقييم: 10
خالد محمد زويد الخصيفي

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
خالد محمد زويد الخصيفي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : خالد محمد زويد الخصيفي المنتدى : نخبة السفر والسياحة
افتراضي رد: المملكـــــــــــــــة المغربية

























الرجااااااء عدم الرد

ولــــــــــــي عودة بصور أكثر بإذن الله












عرض البوم صور خالد محمد زويد الخصيفي   رد مع اقتباس
قديم 12-06-2009, 06:11 AM   المشاركة رقم: 7
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Aug 2009
العضوية: 4809
المشاركات: 2,424 [+]
بمعدل : 1.35 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 22
نقاط التقييم: 10
خالد محمد زويد الخصيفي

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
خالد محمد زويد الخصيفي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : خالد محمد زويد الخصيفي المنتدى : نخبة السفر والسياحة
افتراضي رد: المملكـــــــــــــــة المغربية






















































عرض البوم صور خالد محمد زويد الخصيفي   رد مع اقتباس
قديم 02-20-2010, 04:58 AM   المشاركة رقم: 8
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو شرف
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية بلقيس

البيانات
التسجيل: Feb 2010
العضوية: 5639
العمر: 26
المشاركات: 1,276 [+]
بمعدل : 0.79 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 16
نقاط التقييم: 10
بلقيس

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
بلقيس غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : خالد محمد زويد الخصيفي المنتدى : نخبة السفر والسياحة
افتراضي رد: المملكـــــــــــــــة المغربية

يعافيك ربي

معلومات متكاملة عن المغرب الشقيق












عرض البوم صور بلقيس   رد مع اقتباس
إضافة رد

Lower Navigation
العودة   شبكة نخبة قبيلة حرب > ¤§©¤ القسم العام ¤©§¤ > نخبة السفر والسياحة


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن »11:45 PM.

أقسام المنتدى

¤§©¤ القسم العام ¤©§¤ @ ¤§©¤ القسم الاسلامى والاستقبالات¤©§¤ @ ۩۞۩ ركن الترحيب والاهداءات ۩۞۩ @ ۩۞۩ نصره الرسول محمد صلى الله علية وسلم ۩۞۩ @ ۩۞۩ النخبة الاسلامي ۩۞۩ @ ۩۞۩اخبار النخبة وقبيلة حرب۩۞۩ @ النخبة العام @ نخبة الحوار المفتوح وقضايا المجتمع @ النخبة الاقتصادي @ النخبة الطبي والشعبي @ النخبة الثقافي والعلمي @ النخبة الرياضي @ نخبة التراث والمقناص @ ¤§©¤ القسم الادبي ¤©§¤ @ نخبة الشعر النبطي @ عيون الشعر للمنقول @ المحاورات الشعرية @ همس الخواطر @ قصص من الماضي @ ¤§©¤ نخبة النخبة ¤©§¤ @ قصص وابيات عن قبيلة حرب @ دواوين شعراء نخبة حرب @ ديار واعلام من حرب @ أنساب حرب @ ¤§©¤ عالم ادم و حواء ¤©§¤ @ نخبة الاسره @ الاكسسوارات والازياء @ الديكور والمنزل @ عالم الطبخ @ ¤§©¤ تكنولوجيا النخبة ¤©§¤ @ الكمبيوتر والبرامج @ قسم التصميم @ الاتصالات والجوال @ الصور والرسم @ ¤§©¤ النخبةالترفيهي ¤©§¤ @ أستراحة النخبة @ ¤§©¤ النخبة الأداري ¤©§¤ @ الشكاوى @ المحذوفات والمواضيع المكررة @ نادى المشرفين @ قسم الملحقات @ قسم الدروس @ قسم الاستفسارات @ قسم الابداعات والتصاميم @ معهد اللغة الانجليزية @ نخبة التوظيف والوظائف @ الالعاب والترفيه @ المواضيع تحت الملاحظه @ - - القسم الاداري* @ اخبار الشعر @ ۩۞۩ الخــيـــمــــه الرمـــضــانـــيه ۩۞۩ @ قسم المدير العام @ اخبار الجوال والاتصالات @ حمل اروع المقاطع الرياضيه @ قسم مقاطع الفيديو ومقاطع الجـــــوال @ عضو تحت المجهر @ موروث الابل @ قسم الحج والعمرة @ المسابقات الشعرية @ دورة كيف اكون مصمم @ قسم الصوتيات الاسلامية @ نخبة الادب العربي @ همس للمنقول @ التغطيات الخاصه بعدسة المبدع جبل ورقان @ الاقتراحات @ "مدونة النخبه " (احاسيس خاصه) @ قسم خاص @ تطوير المواقع @ نهـائيـات EURO2008 @ قسم المسابقة الثقافية و الرياضية @ ¤§©¤ قسم الموروث الشعبي ¤©§¤ @ نخبة السفر والسياحة @ ديوان شعراء نخبة حرب @ مساجلات الاعضاء الشعرية @ الالغاز @ أخبار الأمطار @ قضية تحت المجهر @ ابحر معنا في دورة الفوتوشوب @ القسم الصوتي لشعر @ تغطيات مناسبات حرب @ قسم الفلاش @ اخر الاخبار @ مشاركات لشعراء القبيلة @ قسم مشاكل وحلول الحاسب @ قسم الرويات والقصص القصيرة @ قسم الحياة الزوجيه @ نخبة التربية والتعليم @ قسم جائزة نخبة حرب العامة @



Powered by vBulletin® Version 3.8.5, Copyright ©2000 - 2014,

تعريب وحماية العمر هوست

جميع مايكتب يعبر عن رأي كاتبه ولاتتحمل إدارة المنتدى أدنى مسؤولية

a.d - i.s.s.w